“والتأمل تقنيات أوكلا التأمل، +والمحبة اللطف التأمل تقنية التأمل شقرا،”

8-  التخلص من عقدة ممارسة السياسة على ان كل من مارسها شخص غير نظيف، والتجرء للتوغل في الفكر السياسي للاحزاب المحلية  في البلد الذي تعيش فيه جاليتنا والاقتراب منهم ومن ثم رفع شان الشعب الكلداني من خلالهم كما فعل الشعب اليهود عبر التاريخ،  كي يأخذ موقعه كبقية شعوب والاثنيات المحلية في بلد الام العراق او في المهجر.

انا لا ادرى لماذا حذفت سوألى فى الرد رقم 37 عندما سألت هل انت تومن بالقبر والاخرة حضرتك قلت طبعا بالتأكيد انا اؤمن جدا . ما الذي اوحى إليك بإني غير ذلك ؟ (فهذة الروح يوم القيامة تعود الى جسدها ولكن ان كانت لها ربما مئات الحيوات او اكثر فكيف سيكون الامر )وشكرا.

هذه إذن هي أمثولات الخبرة، وهي ببساطة مبادئ تُعين وجود الظاهرات في الزمان، وفقاً لأنماطها الثلاثة كلها، أي الصلة مع الزمان نفسه باعتباره كما [كم الوجود، أي المدة التي يستغرقها]، والصلة في الزمان باعتبار الظاهرات سلسلة متتالية [وهي مقولة السببية]، وأخيراً الصلة في الزمان باعتبار الظاهرات مجموع الوجود المتزامن (B262).

السلام عليكم دكتور الله يسعدك ويخليلنا إياك قناني البلستيك للماء في مثلث أسفلها وفي رقم معين على كل قنينة هل هذا الرقم يعني شيء معين وهل يجوز استخدامها اكثر من مرة وخاصة انه توضع بالثلاجة ؟؟؟؟ومشكور يا دكتور رائع بالفعل

والذي من خلاله تهب الالهة الحياة او الخلود بعد الموت بالنسبة للموتى، وان كان لي وقت ساقدم لكن معلومات قيمة ومذهلة عن رحلة الفراعنة بعد الموت، وتوحد الملوك الفراعنة باله الشمس، يعني بعد موتهم يتحولون من الهة عادية الى آلهة الشمس، فهذه المعلومات تحصلت عليها عبر قراءة العشرات ورؤية العشرات من الفيديوهات ومشاهدة العديد من البرامج الوثائقية التي تتكلم عن الحضارة الفرعونية، ولولا عامل الوقت والظروف لكنت كتبت لكم تفاصيل عن حياة المصريين القدامى وقمت بفك العديد من شفراتهم التي ساعدني البحث الى التوصل اليها

وظيفة “منبّه اليقظة” هي تذكيرنا للحظة بأن نفلت من الأوتوماتيكية والسرعة في الحياة اليومية، تحرير ذهننا من أفكار الحاضر والمستقبل، التنفّس عميقاً والاسترخاء البدني والذهني، لكي يكون بمستطاعنا أن نكون يقظين، عفويين، هادئين وأحرار.

بالنسبة للتعليق الاخير الذي كتبه  الاخ جاك الهوزي حقيقة سمعت عن هذه المعلومات ولم اكتبها لانني لم احب التصعيد ولكن لا احب السكوت والتهاون ايضا. فقضية تحجيم صوت البطريرك حينما يريد يقول  شيئا عاما يجب ان ندافع عنه كلنا.

وبقدر ما يتعلق الأمر طريقتك أعتقد أنها قريبة في بعض النواحي لطريقة 16 خطوة تحدد في Anapanasati سوتا. هناك بعض / خطوات ناقصة المفقودة على الرغم من وصفك وأنا أعتقد أنك قد ترغب في إلقاء نظرة على سوتا في السؤال لنرى كيف تحصي مع طريقتك.

6-     بعض الكتاب نوه بانهم لا يخاف ولا يستحي سوف يكتب كل ما يراه او يحس به ضميره صحيح. الامر الذي لا اراه شخصيا صحيحا، الضمير مع الوعي والادراك يجعلنا كلنا نحس نشعراخلاقيا بما يشعر او يهتم به غبطة البطريرك مع جميع الكهنة والمطارنة والعلمانيين من القوميين وغير القوميين، خاصة بالقضية اخوتنا المهجرين من سهل نينوى اكثر من اي موضوع اخر.

يرى المؤلف أن سبب الإرهاب الإسلامي اليوم لم يكن جديداً، وليس لأسباب اجتماعية مثل الفقر…الخ، وإنما لخلل أصاب عقل المسلم كنتبجة لسلسلة من التطورات حصلت في الفكر الإسلامي، بدأت في القرن التاسع الميلادي، وقد وصل إلى ما هو عليه اليوم كنتيجة حتمية لهذه العقلية. لذا فيتتبع المؤلف جذور المشكلة منذ بداية ظهور الإسلام، مع التركيز على التطورات الفكرية في العصر العباسي.

في الختام احي جميع الاخوة الادارييين والمشرفين والفنيين والكتاب والقراء في الموقع ،  املا ان لا ينسوا ما يحدث في مشاعرنا حينما نسمع بحدوث عطل في الموقع، لهذا اظن يجب ان نساند هذا الموقع كلُ من جانبه، على امل ان يتحقق حلمي السابق بأن يصبح قناة تلفزيونية عالمية تربطنا معاً.

لكن هيهات هيهات بل الف هيهات ان يحصل هذا في العراق في الظروف الحالية، فلا توجد كتلة سياسية او اشخاص يؤمنون بنصف مطاليب هذه اللائحة ، او مستعد لتطبيقها على ارض الواقع ، لان كل واحد يتعهد بعمل المستحيل لحين وصوله الكرسي ثم ينسى ما قاله ينسى ما حصل للعراقيين خلال خمسين سنة الاخيرة. يسنى كم شهيد سقط في الحروب الباطلة.وكم عراقي غرق في بحر ايجة او المحيط الباسيفك بين اندونسيا واستراليا، او كم واحد مات بين الثلوج على قمم جبال بين عراق وتركيا واصحبت جثه طعام والوحوش كلهم كانوا في طريق الهروب من الموت وماتوا فيه.

لكن ما حصل في العراق وبالاخص في مدينة نينوى التاريخية خلال ثلاثة الاشهر الاخيرة يكاد ان يكون شيئا من الخيال (وان كان لي شخصيا امرا متوقعا منذ زمن بعيد !!). بين ليلة وضحاها تم اجبار سكان مدينة نينوى للهجرة القسرية خلال عشرة ساعات. وحصلت احداث مرعبة ومقفرة في سنجار للاخوة اليزيديين التي  ادمت قلوب كل انسان  يشعر ويعتبر نفسه انسان ! ومن ثم تم تفريغ جميع قرى والبلدات والقصبات المسيحية من كركوك الى فيشخابور بصورة قسرية لم يشهدها التاريخ الا في الجزيرة العربية في القرن الاول من  بعد ظهور الاسلام .

تمنحك واحد من اكبرمفاتيح الشخصية التي تدلك بشكل حقيقي على مايدور في عقل من امامك,ستعرف من خلال عينيه ما يفكر فيه حقيقة, اذا اتسع بؤبؤ العين وبدا للعيان فإن ذلك دليل على انه سمع منك شيئا اسعده , اما اذا ضاق بؤبؤ العين فإن العكس هو الذي حدث, واذا ضاقت عيناه فإنك ربما حدثته بشيئا لا يصدقه.

التشكيل الثقافي هو التعليم على ربط عاملين في البيئة ببعضهما. العامل الأول يؤدي إلى رد فعل أو شعور معين. العامل الثاني محايد بطبعه بالنسبة لردة الفعل ، ولكن عند ربطه بالأول يحدث رد الفعل المتشكل عند الشخص منذ الصغر. مثال على التشكيل الثقافي أن كلمة وجه القمر تشير إلى الجمال عند العرب ، لكنها تشير إلى القبح عند الأمريكيين.

” إليكم أيها المفتشون العموميون (حاملي الدرجة 33)، نقول هذا، إنكم تستطيعوا أن تكرروا لإخواننا في الدرجات 30،31، و32، أن الديانة الماسونية يجب أن يحافظ عليها من قبلنا نحن الحاصلين على الدرجات العليا في إطار نقاء المذهب الإبليسي.

ولو تمَ الاقتراح الذي قدّمتهُ، لكنت اقوم بدور المعارض أولاً، ثم اقوم  بحركة ترمي إلى دراسة الوضع في كنيستي، بدءاً من رؤسائها حتى اصغرالمؤمنين فيها. كلنا نحتاج إلى إصلاح وتغيير وإهتداء جذري ، كفانا من الرياء والكبرياء والمغالطات،  كنيستنا اليوم بأمس الحاجة إلى رعاة صالحين مُتجردين ومتواضعين لا يتوخون سوى الخير والعطاء في كل شيء.

In brief — and contrary to what the name itself might suggest ? — the Transcendental Meditation technique is a very simple, natural and effortless way of letting your mind settle down into an extremely calm and wise state of rest. Best effects are produced with regular practice of two times twenty minutes a day.

ومن هنا فإن حقيقة مضمون الفعل لا يختلف بين من يستخدم الطرق والخط في الأرض أو قراءة الفنجان أو قراءة الكف و من يستخدم الخط الزمني. وقد جاء التحذير و الوعيد في الطرق الزاعمة معرفة الغيب بالحدس و التخمين و غيرها كما صح عنه صلى الله عليه و سلم أنه قال: (العيافة والطيرة والطرق من الجبت) (رياض الصالحين 535). وأيضا: (العيافة زجر الطير، والطرق الخط يخط في الأرض) (صحيح أبي داود 3307). فجميعهم يشتركون في الزعم بمعرفة الأمور والاستدلال على ما يجري من الحوادث و الحالات بمقدمات يُستدل بها أو ظنون حدسية وتخمينات أو أسئلة بجوابها للتأثير على الناس. وليس هناك علاقة بما يُسمى (العقل الباطن) و قضية تقدير وتدبير الحياة ومعرفة الأمور غير الظاهرة والغيبية، وغير ذلك من الأمور التي تستعمل لمعرفة الغيب والمغيبات‏‏ والأحوال والأحداث والإخبار عما يحدث ‏‏ أو لشفاء الأمراض. ‏‏ ‏ وكل ذلك يدخل في حكم أمور الكهانة المحظورة التي تصرف عن التعلق بالله عزوجل والانتفاع بما أوجد من الأسباب المشروعة التي دل عليها الشرع أو توصل إليها الإنسان بصحيح العقل.

لقد قامت مجموعة الممارسات اليوغية المتقدمة في العالم العربي كذلك الامر بترجمة سلسلة كتب الممارسات اليوغية المتقدمة لمؤلفها يوغاني. ويعود ريع هذه الكتب لتغطية مصاريف الموقع و ليس للإستعمال الشخصي. لتحميل النسخة الإلكترونية من الكتب. الرجاء الضغط على الخيارات التالية.

تؤكد “هيلين” في كتابها أنها كانت دائما تؤمن بأن الحب هو عاطفة أساسية وغريزة أولية لدينا ، مثلها مثل غريزة الخوف والغضب والفرح . ولا تدري لماذا كانت هذه الحقيقة غائبة عن علماء الأجناس، ربما كانوا مشغولين بأشياء أخرى.

صدقني عند بعض من ابناء شعبنا اصبح تأثير قوميته ( تسميته) عليه  اكثر من تاثير النازية على النازيين انفسهم، ؟ لا يستيطع هؤلاء ان يتنفسوا الا وان يشعروا بنرجستهم غير الواقعية  وكان الانسانية والقيم والفكر اندثرت او ادنى من الهوية القومية.

في لقاءٍ تناوَلْنا خلاله موضوعًا مجاوِرًا لموضوعنا اليوم، سألني أحدُهم تعليقًا على منطق من هذا النوع: “أهذا فلسفة دين أم وحدة وطنية أو اجتماعية أو إنسانية؟” كان كلام صاحبنا منطلقًا مما أسمِّيه “الغلواء الإلغائية”، وهي نزعة عقائدية منغلقة ومتطرِّفة، يرى دعاتُها أنهم وحدهم في الحق وسواهم في الباطل، أو أنهم في الحق كلِّه وسواهم في جانب منه وحسب.

املنا ان يحس  المعنيين من قيادة زوعا الحالية قبل غيرهم (لانهم اصحاب القضية  لهم الامكانية لصناعة التاريخ من خلال قرارهم) على الخطورة التي هم مارون فيها قبل ان تاتي الايام  الاتعس يندم  فيها كل واحد مرة اخرى على ما حصل من الكوارث كما حصل في زمن اغا بطرس وسميل .

“والتأمل الحسية تقنية لويز القش مساء التأمل -والتأمل كرسي،”

بادئ ذي بدء، أي الأسلوب واللياقة البدنية جيد حقاً لن تكون فعالة إذا لم تكن متسقة في الممارسة الخاصة بك. معلومات جيدة جداً للتأمل سوف نشجعك على ممارسة التأمل على أساس يومي. كيف شيوعاً؟ المزايا للتأمل بشكل منتظم جديرة بالملاحظة. وقد أفادت الناس تحسينات جسدية ونفسية مختلفة تماما بعد اعتماد هذه الممارسة. بعض يمكن لا يبدو أن لديها القدرة على جني مزايا التي أبلغ عنها.

الملاحظة الاخرى اود جلبها لانظاركم   انظر الى البلدان التي فيها الحروب والدمار وتفتقد الى القانون بل قانون الغابة هو السائد  كلها دول غير مسيحية او ان المسيحية بعيدة عنها. فالسلم والامن واحترام حقوق الاخرين اصبحت اليوم من واجبات المسيحين المؤمن وذلك لا تجده عند غير المسيحية. وذه لا يحصل بين يوم ليلة الا بعد قرون من التعليم والتربية.

يا اخي انا جربت التأمل وهو عبارة عن تطهير للنفس و الروح للتقرب من الله تعالى و التأمل مفيد من عدة جوانب منها جوانب روحية و جسدية و دينية ايضا. جربها و لا تحكم من اول نظرة. و اذا كنت متردد إقرأ سورة الكرسي قبل التأمل اذا احببت.

السلام عليكم دكتور محمد انا سمعت شريط ايحاء للاسترخاء وبرمجة للعقل الباطن وبعدين نمت وطول ما انا نايمة احلم بكوابيس واحلم بالشياطين والله اصحيت خايفة كتير على الساعة 3 الصبح وماعرفت انام الا الساعة 7 الصبح وانا اول مرة هيك بصير معي حتى حسيت انه حدا ضربني خفيف على فخدتي وصحيت شو السبب صرت اخاف ارجع اسمع الشريط ؟؟؟

ورفص الضابط الامريكي رفيع المستوى أن يشرح لحمد أسباب سحب الأمريكيين الثقة منه، مؤكدا له أن مهمته تكمن فقط في نقل جواب من حمد إلى الإدارة الأمريكية، يقضي ب إما قبول العرض الامريكي او رفضه مع تحمل تبعات قراره.

وتبدأ الصلاة الاسلامية، وإن بدا ذلك امرا غريبا، في الحمام أو عند مصدر المياه في الفناء الامامي للمسجد بالوضوء، وينبغي تعلم ذلك بحسب تتابعه وتسلسله، وكيف يغسل المرء اليدين، وكيف يمسح الرأس، وكيف يتأكد من غسل الكعبين، كل شيء وضع وحدد على نحو دقيق تماما. وحينما ينوي المرء الصلاة ويرفع اليدين الى الرأس مكبرا مفتتحا الصلاة، فانه ينفصل تماما عن مشاغل حياته اليومية، مما يؤكد قدسية الصلاة بالنسبة له.

كشفت دراسة حديثة عن مخاطر ” التدخين الاجتماعي ” أو مايسمى بـ Social Smoking للأشخاص الذين لايمارسوا عادة التدخين إلا خلال المناسبات الاجتماعية أو عند التواجد في مكان واحد مع مدخنين… وأظهرت النتائج أن النساء تحديداً في خطر، فالأبحاث تؤكد أن النساء اللواتي يدخن مابين سيجارة وخمس سجائر يومياً معرضين للإصابة بأمراض القلب بنسبة تقدر خمس أضعاف النساء الغير مدخنات بينما لدى الرجال تنخفض احتمالات الإصابة إلى 3 أضعاف… أما اللواتي يدخن علبة سجائر كاملة يومياً فتتضاعف احتمالات إصابتهن بسرطان الرئة 30 مرة.

ومن هذه الأسئلة: إذا كان الله هو الذي يضر وينفع، وهو الذي يعطي ويمنع، فلماذا لا نسأله مباشرة !؟.. ولماذا يتحتم علينا الذهاب إلى الكاهن كي يتوسط بيننا وبين من خلقنا !؟.. أليس القادر على كل شيء هو الأولى بالسؤال !؟

لم يستطع (موريس) أن ينام ، وطلب أن يأتوا له بالتوراة، فأخذ يقرأ في (سفر الخروج) من التوراة قوله (فرجع الماء وغطى مركبات وفرسان جميع جيش فرعون الذي دخل وراءهم في البحر لم يبق منهم ولا واحد).. وبقي موريس بوكاي حائرا.ً

إذا كنت لا تزال تواجه مشكلة مع ممارسة التأمل الخاص بك، فإنك قد تحتاج لطلب التوجيه من معلم من ذوي الخبرة أو دعم من المجموعة التي تجتمع بانتظام إلى التأمل معا. مؤشرات على التقدم المحرز الخاص بك، مع أو بدون معلم أو مجموعة، هي مشاعر الهدوء النفسي والراحة الجسدية، والقدرة على أن تكون موجودة في كل خبراتك.

معلّمي التأمل يقترحون على تلاميذهم عادة ألا يكتفوا بالتأمل ويأملوا أن تؤثر تلك الممارسة بشكل أوتوماتيكي على حياتهم، بل يدعوهم لكي يمارسوا اليقظة الواعية في كل أفعالهم اليومية. يمكن للتلميذ في هذه الحالة أن يبدأ باختيار مهمة أو فعل محدّد وأن يحاول قدر مستطاعه أن يقوم به بكامل انتباهه، بوعي زائد عن العادة، من دون أن يسمح لذهنه بالشرود في أي شيء آخر.

  كأنه لحد الان لم يولد لدى الـــــ12 مليون ناخب ما حصل ويحصل في العراق؟  او تولدت عندهم فكرة او حس وطني ليسألوا انفسهم ماذا حصل لهم خلال الحرب الاهلية ؟ وماذا كانت انجازات هؤلاء السياسيين جميعا  نعم جميعا وبدون استثناء ؟

انا بقيت ثمان سنوات في روما ، لان السنة الاولى كانت تمهيدية وتعلم اللغات، ثم ثلاث سنوات في الليسانس في الفلسفة حيث تخرجت الاول على المرحلة بتفوق بمعدل 49/50 وهذا نادرا ما يحصل، كان بحثي او رسالتي في الليسانس عن كيفية تطابق الحقيقة مع الواقعية او ” واقعية الحقيقة”، نعم درسنا مواضيع اخرى كثيرة .  

اولاً، إنها تركيبة الجسد. هي ما ولدنا معه. لدى كل منا ميول معينة فيه هي التي بدورها تحدد كيف سوف تفيض الطاقة (البرانا) في جسدنا. لقد تم وصفها جيداً في النظام الطبي الهندي المدعو “أيورفيدا،” الذي يتعلق بموازنة الطاقات في الجسد. هناك ثلاثة نواحي لتركيبتنا، وبإمكاننا الحصول على ما هو زائد او ما هو ناقص من كل منهم:

اما مسألة اثبات وجود الله هو فعلا موضوع فلسفي ولا هوتي وعلمي نحتاج الى دراسة واطلاع الى كتب كثيرة اذا بحثنا عن براهين . لكن اذا قبلنا بحسب الشعور  الداخلي (باستشراق (مثل القديس اوغسطينوس )  يعني لا نحتاج الى الطريق الطويل فنؤمن ايمان مطلق وانتهى.

لقد أصبح علم الموت thanatology من الموضوعات الهامة التي يدرسها علماء النفس والاجتماع والأطباء النفسيون والأطباء والباحثون في ميادين متنوعة. وتُعتبَر إليزابيث كوبلر روس الرائدةَ في الدراسات الحديثة حول الموضوع. ففي كتابيها المُعَنْوَنين في الموت والاحتضار

قلتها واقولها ان الرسالة وصلت لكل متلقي ناضج وواع وله الحد الادنى من الوعي القومي وصوتي كان الاداة بين كلمات الاديب (كوركيس اغاسي) وابناء شعبنا وان صداها اصبح اليوم مسموعاً في كل مكان وزمان واجزم في القول ان لكلمات الاغنية تاثيرها الكبير في الغناء بشكل عام.

كلام  السيدالمسيح واضح كالنور لا يحتاج الى التعقيد والشروحات ، خاصة لمن اقتبل الكهنوت: العفة والطاعة والزهد ، متى ما وجدت عند المكرس يعني هناك علامات حضور المحبة والايمان والرجاء عند هذا الاكليروسي. ومن يخالفها اظن  بعيد عن المهمة التي نذر حياته من اجلها.

ومن أشهر شعراء المهجر الجنوبي رشيد سليم الخوري الذي اشتهر بالشاعر القروي، وقد كتب قصيدة بعنوان (عيد البرية) يستحث فيها المسلمين لاستعادة مجدهم القديم منها، ويقرئ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم سلاماته وحبه، داعيًا إلى التحاب والتآخي بين المسلمين والنصارى، فيقول:

نعم بحاجة الى نقد الذات الكلدانية كي لا تقع في الوهم او تنحرف من مسارها. الكنيسة شئنا ام ابينا هي امة ومعلمة لابنائها ولنا الشرقيين هي ام اجتماعية فعلا  ايضا فهي تهتم بالتعليم والتربية وتصقيل مواهبنا، اذا كانت ضعفت اليوم بسبب هجرة ابنائها او تغير البئية او الانظمة والقوانيين المحيطة بهم او ان الحياة تطورت فذلك هو امر عادي ، لكن من واجب ابنائها ان يحميها ويدافع عنها وينتقدها لكن من اجل البناء لا الهدم.

سحر أو كما تحب أن يطلع عليها ( ” السحر ” وهو وقت السحر إنتهاء الليل وبدء النهار ( وقت السحور )) سعودية مقيمة في دبي ، تقول دوما انة من المهم أن نتذكر اننا روح لديها عقل وجسم ومشاعر وليس العكس ، تقول ان رحلة حياتنا على كوكب الأرض اشبة ما تكون بمسلسل درامي أو مسرحية طويلة فان اخترنا ان نغوض في الدراما سنخسر انفسنا، ولكن ان اخترنا ان نكون المشاهد فاننا سنتشعر أحداث حياتنا ولكن بدون تعلق ! مما يمنحنا القوة الحقيقة ….

قال الشيخ: فكان هذا مما حدثنا عنه البروفيسور راو، ثم استعرضنا معه كثيراً من الآيات المتعلقة بالبحار وفي مجال تخصصه، ثم قلنا له: ما هو تفسيرك يا أستاذ راو لهذه الظاهرة؟.. ظاهرة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة، أو بعبارة أخرى كيف أخبر محمد صلى الله عليه وآله وسلم بهذه الحقائق منذ 1400 عام؟

وهناك الكثير من الوقت في التأمل تجربتنا هو من الانحرافات استعمار بلا هوادة اهتمامنا. انطلقنا إلى اتباع الأحاسيس في التنفس، ولكن بعد بعض الوقت ونحن ندرك أننا لم ينتبه إلى التنفس على الإطلاق. نحن ندرك أننا قد وقعوا في براثن بعض الدراما الداخلي، أو التي كنا تسليم الأفكار في العقل. ما كان علينا التفكير حول بالضبط؟ في كثير من الأحيان من الصعب أن أقول. ولدينا الانحرافات غالبا ما يحلم مثل، وكما “إيقاظ” إلى دولة أكثر تدرك أنها غالبا ما تضيع منا، كما تفعل أحلامنا عندما نستيقظ في الصباح. ونحن نلزم أنفسنا مرة أخرى لمراقبة بانتباه تجربتنا، ولكن دورة تطول.

تعني ليليت في اللغة العبرية “العتمة”. ومنذ أكثر من ثلاثة آلاف سنة تطلق عليها في الأساطير تسمية جنية الليل المجنحة. واعتبرها السومريون و البابليون والآشوريون والكنعانيون والفرس والعبريين والعرب والتويتونيون آلهة وغاوية وقاتلة للأطفال. ووفق التفسيرات العبرية المتأخرة كانت ليليت وفق سفر التكوين الزوجة الأولى لآدم. فحسب الروايات اليهودية خلق الله سبحانه وتعالى ليليت، الزوجة الأولى لآدم بالطريقة نفسها التي خلق بها آدم. غير أن آدم وليليت لم يتفقا مع بعضهما أبداً. فلم تكن ليليت مستعدة للخضوع لآدم. وقد بررت مطالبتها بالمساواة مع آدم بأنها قد خلقت من التراب نفسه الذي خُلق منه آدم. وقد عبرت ليليت عن مساواتها مع آدم من خلال امتناعها عن أن يلقي آدم جسده فوقها أثناء ممارسة الجنس. فقد أرادت أن تكون مشاركة في الفعل الجنسي بصورة فاعلة و “تنام” فوق آدم.

وذكرت تلك الأمنية العزيزة التي كانت تتردد في نفس ربيعة بن كعب الأسلمي.. فلما واتته الفرصة راحة يطلبها من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.. قال يحدث عن نفسه: كنت أبيت عند النبي صلى الله عليه وآله وسلم فأتيته بوضوئه وحاجته، فقال لي: (سل) فقلت: (يا رسول اللّه أسألك مرافقتك في الجنة)، فقال: (أو غير ذلك؟) قلت: (هو ذاك)، قال: (فأعني على نفسك بكثرة السجود)([10])

“والتأمل تقنيات التأمل النشوة، _والتأمل الفيدية”

قال: المسيحية ـ في أصلها وحقيقتها ـ لا تعادي الإسلام، والعكس كذلك، لكن ظهرت مؤخراً من مبشرين تتناول إعلان الحرب على الإسلام مثل ما ذهب اليه فرانك جراهام ـ وهو نجل المبشر الكبير بل جراهام ـ حيث قال: يجب أن يعلن الحرب على الإسلام، فإله الإسلام ليس بإلهنا، والإسلام هو دين عنف وكراهية لأقصى درجات.

التأمل طريقة ممتازة كي تحافظ على صحتك وسلامك الداخلي .. وهناك فرص كثيرة للتعلم وتختبر خبرات جديدة من خلاله .. مارس التأمل وتعلمه من خلال التجربه الكتب والدورات التدريبية وحصص التأمل الجماعية والإستعانة بالاسطونات او عبر الفيديوات المتوفرة على اليوتيوب ..

لهذا اخي ابو جون ارجو ان تجرنا الى الانقسام في الراي وتظن انه ربما سيحصل اقسام بين الكلدان هذا حسب اطلاعي لن يحدث بل فعلا ربيع كلداني يحصل الان ومن هو مستعد للتقدم عليه ينسلخ من الماضي ويتجدد مع هذا الربيع كي نلتقي على قمة معا ونحن واحد وفرحين وواصلين الهدف المنشود.

أظهر باحثون أن بعض الناس يميلون للعمل بشكل أفضل في فترات الصباح، فيما يكون أداء الآخرين أحسن ليلا، وسواء كنت تستيقظ باكرا أو متأخرا، فلا بد أن لديك نوعا من العادات، بعض الناس يحتاجون إلى القهوة، وآخرون يمارسون الرياضة قبل الفطور، أما الأشخاص الأكثر نجاحا وشهرة في العالم فكيف يبدؤون يومهم ؟

 كيف تقوم الكنيسة بمهمتها ببعدها  التربوي الانساني ؟ الجواب ( حسب قناعتي طبعا وربما اكون خاطيء)  عن طريق اسرار الكنيسة والزام المؤمنيين بتربية اولادهم على مباديء الايمان المسيحي الصحيحة بالفعل والقول . لان الكنيسة معلمة فلابد  ان تجتهد في عملها في جلب السعادة وازالة الخوف من قلب الانسان، لا بد ان ترفعه الى مرتبة الانسان الحقيقي الذي يدرك اسباب وجوده ومهمته في الحياة اي تعطيه خارطة الطريق، لهذا ترى الكثير من اللاهوتيين كانوا فلاسفة وعلماء ومبدعيين .

كيف تقيس نجاحنا هل بالخكة وتماسك الايدي امام تراصف الصدور امام الرصاص والنار. اخي ما نعيشه هو حالة الادمان وكأننا مريض وحالتنا ميؤسة لهذا لم يبقى امام المعالجين غير اعطاء مخدر مثل مورفين لحين يعطل كل شيء في جسد المريض وتنتهي قصتنا التي هي قصة اقدم واول شعب فتح عيونه على المعرفة والحضارة.

مرت السنين والاخبار تتناقل بينهم بالقطارة، وفي بعض الاحيان انقطعت اخبار بعضهم  بضعة سنوات فتشكلت لجان الطواريء للبحث  والتقص عن اخبار مفقدي الاتصال. لكن في خمس السنوات الاخيرة بعد ان اضطر اغلبهم للهجرية القسرية وبفضل الوسائل الالكترونية والمواقع الانترنيت وبالاخص عنكاوا كوم (التي نشرنا فيها وجبتان من صور الاخوية تعود الى ما قبل 25 سنة، عاد التواصل معا التي ساعدت على التواصل).

هذا نحن ما نخشاه يا اخي ليون  ورجال كنيسة المؤمنيين يدركون مدى خطورة الاستقلال ومن جانب الاخر انها ضد وصية المسيح نفسه.  نحن مسيحيون لاننا نؤمن بتعاليم المسيحة الاتية في الكتاب المقدس فليس من المعقول نذهب بعكسها ونبقى مسيحيين.

وفى ختام جلسات المؤتمر وقف البروفيسور (تاجاتات تاجاسون) يعلن: بعد هذه الرحلة الممتعة والمثيرة، فإنى أؤمن أن كل ما ذكر فى القرآن الكريم يمكن التدليل على صحته بالوسائل العلمية، وحيث أن محمداً نبى الإسلام كان أمياً إذن لابد أنه قد تلقى معلومات عن طريق وحى من خالق عليم بكل شئ.. وإننى أعتقد أنه حان الوقت لأن أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله.

وفي مجال الإدراك الحسي لا يمكن أن توجد مبادئ التركيب إلا باعتبارها استباقات، لأنها تستبق الدرجات الكيفية للأشياء بامتلاك الوعي قبلياً لمفهوم الدرجة الكيفية. وفي مجال الخبرة التجريبية لا يمكن لمبادئ التركيب أن توجد إلا باعتبارها أمثولات، أي أفعالاً معرفية تماثل بين الظاهرات، أي تناسب العلاقات بينها من حيث الجوهر والأعراض والسبب والنتيجة، والتفاعل المتبادل بينها. وفي مجال الفكر التجريبي لا يمكن لمبادئ التركيب أن تظهر إلا باعتبارها مصادرات، ذلك لأن الإمكان والواقع والضرورة مفاهيم لا توجد في الأشياء بل في الوعي بها، وبذلك يأخذها الفكر التجريبي على أنها مصادرات لا يستطيع البرهنة عليها من التجربة لأنها هي التي تؤسس إمكان التجربة. وهذا الاختيار لأسماء مبادئ كل مجال يعكس درجة الوضوح. فهذه المبادئ تكون حاصلة على أقصى درجات البداهة والوضوح في مستوى إدراك الكميات الممتدة وبذلك لا يمكن أن تكون إلا مسلمات، وتكون حاصلة على درجة بداهة أقل في مستوى إدراك الكيفيات ذات الدرجة وبالتالي تكون استباقات، وعلى درجة بداهة أقل في مستوى الخبرة وبالتالي تكون أمثولات، وأقل مستوى من البداهة والوضوح يكون في مجال الفكر التجريبي وبالتالي تكون مبادئ التركيب مصادرات. فالترتيب المتسلسل من المسلمات إلى الاستباقات إلى الأمثولات إلى المصادرات يعكس تدرجاً في البداهة والوضوح؛ وكأن نظرية كانط في المعرفة هي التحقيق الدقيق لقاعدة البداهة لديكارت والتي تنص على البدء بأكثر الأشياء وضوحاً. إن كانط لا يستخدم قاعدة البداهة كإجراء منهجي أو أداة للبحث، بل إن هذه القاعدة تظهر في نسقه تبعاً لمضمونه والذي يسير حسب الترتيب الإبستيمولوجي للمقولات بادئاً بالكم ثم الكيف والعلاقة والجهة؛ وقد اتضح من النسق الكانطي أن هذا الترتيب هو ترتيب البداهة. والحقيقة أن هذا التدرج في البداهة هو تدرج فينومينولوجي بالدرجة الأولى، تدرج يسير حسب علاقة الوعي بموضوعاته.

س: في حين أن الكثير من المناهج تقول “أن طريقي هو الطريق الوحيد إلى التنور” ، فرحت جداً بمنهج الممارسات اليوغية المتقدمة الذي لا يتكلم بهذا الأسلوب. لكن هذا الموقف المميز للممارسات اليوغية المتقدمة جعلني اشعر بالحيرة. هناك الكثير من المناهج المتنوعة، كلها تلفت انتباهي بوعودها العظيمة. ماذا يجب أن اختار؟

في الخمسينات من القرن الماضي ، لاقت ظاهرة الذاكرة الاسترجاعية القبول بين جهات علمية كثيرة ، لأنها أثبتت واقعيتها و دورها في مساعدة المرضى على الشفاء من الحالات النفسية المختلفة . و قد أثبت هذه الحقيقة أطباء معروفين بأنهم كانوا متشككين في البداية لكنهم اعترفوا بها فيما بعد .

س7 :  اعتقد هذه الزيارة الرابعة  او الخامسة لك لمدينة ملبورن، وانت شاهدت ولمست واجتمعت وخالطت مجتمعنا في هذه المدينة بكفاية. ماهي الايجابيات وماهي السلبيات التي وجدتها في مجتمعنا المسيحي في المهجر او على الاقل في هذه المدينة؟ ماهي نصائحك لنا في المهجر؟

مجرد اللحاق بالركب على ما تراكم من التعليقات لم يتم الإشراف عليها أن تراكمت بينما كنت في إجازة. هذا يبدو بالتأكيد مثل jhana. كان ذاكرتي أن jhana كان أكثر كثافة في الأيام الأولى لأنه كان جديدا وغير متوقع. على مر السنين يصبح أكثر قليلا رزين!

أولا، هناك بيتي. والتي غالبا ما تترجم ب “نشوة”، ولكن الذي هو الفكر أفضل من السرور والبدني والطاقة. بيتي يمكن أن يعبر عن وشعور سهولة والدفء والاسترخاء، ووخز المحلية، أو تيارات الطاقة تتدفق في الجسم. في الحياة اليومية، هو من ذوي الخبرة بيتي عندما نقوم الدهشة، أو عندما نستمع إلى إثارة الموسيقى، أو عندما نكون الاسترخاء (على سبيل المثال، عندما كنا نواجه التدليك).

ما هو مهم الذي يجب يعرفه كل العراقيين الان  وبالاخص الذين يحاربون المسيحيين والديانات الصغيرة  هو ان التغير الذي حصل في العراق لم يكن فقط بسبب حصول الاحتلال الذي ليس لهم العلاقة به اصلا ، بل بسبب الازدواجية التي يمكلها العراقيين. فقط نريد ان يتذكر العراقيون كانت هناك قبل حرب الكويت   ثلاثة او اربعة معامل البيرة في العراق ما عدا الخميرة المستوردة ، فهل من المعقول كل انتاجها كان يستهلكه الاقليات؟! .

“اليوغا السراويل |التأمل للمبتدئين فيباسانا التأمل”

قال: في تلك الأيام ظهر لي أن أسافر إلى اليمن.. ولست أدري كيف لاح لي ذلك الخاطر.. وقد كانت تلك الأيام تزدهي بميلاد محمد صلى الله عليه وآله وسلم.. فكانت الأفراح في كل جانب، وكانت القصائد العذبة تمتلئ بها الحناجر والأسماع.. وكنت أرى الفرحة تمتلئ بها القلوب غير شاعرة بتلك الفاقة التي تصيح بها الأجساد.

هناك حقلان، الفلسفي والعلمي. هناك بوادر جديدة في الحقل الفلسفي، إننا نعلم بان الشعوب الغربية في أوروبا وأميركا، منها ما هو مؤمن و منها ما هو غير مؤمن ، لذا  بدأت حركات فلسفية إصلاحية  من قبل المفكرين و الفلاسفة الفرنسيين لفتح آفاق جديدة ، اشهرهم: Pierre HADOT, Michel ONFRAY, André SPONVILLE, Luc FERR  . لقد بدأوا يكتبون عن الممارسات الروحية، يعني عن الحياة الروحية  التي لها علاقة بالكون  وبالأخر و بالمجتمع  وهذه الحياة الروحية  تجعل الإنسان بان يكون حكيماً ونزيها ومخلصا  وشفافا ويشع بالقيم وبالفضائل. بدأت هذه الحركة منذ 20 سنه، وقدّم هؤلاء الفلاسفة بكتاباتهم وتأليفهم غذاءً لشريحة كبيرة من المؤمنين ومن غير المؤمن.

عندما يصاب الإنسان بأي هفوة صغيرة أو كبيرة بفجيعة الموت سيمضي إلى استطاعته تجاوز حدوده بفضل إرادة لا تضبط وفي تفهم وضعه تفهماً مفاجئاً بصراخه ومناداته يعبر عن إنسانيته , لا يلبث أن ينضب وتجري مسارات سكونه لتبقى صرخاته ذكرى على مدى حياته ليبقى دور الآخرين يساندونه ويواسونه وينثرون الحب كما كانوا يفعلون قبل أن يصاب فإن كان سوياً سرعان ما يرجع كما كان بشخصيته وما بناه وما تعارفوا فيه الآخرين فإن لم يفعل فسيظل فريسة لتخيلاته وأحلامه وقليلاً ما يوجد فرق بين اليقظة والإغفاءة لذلك يعيش مختاراً على هامش الحقيقة مشتغلاً في البحث عن عمره الذهبي وكثيراً ما يشيخ بتلك الأسباب ناسياً أنه عندما كان في طور الحداثة كان يحلم بذلك الفردوس المفقود يتناول فقط الملائكة أو الشياطين الذين يسكنونه , كما لبعض الناس لا يشعرون أنهم على قيد الحياة إلا إذا كان حضور الغير ممن يحبونهم يثري حيويتهم كما لآخرين لا يجدوا أنفسهم إلا منعزلين , فعندما يخلو الإنسان بنفسه إلى إقليم منعزل يصبح فريسة لوحدته في قلب وده الجحيم مع نفسه , فهناك حضور ذاتي يجهل ما بداخل ذاته لا يفهمها لا يتذوق طعمها وحضور ذاتي مطمئناً ينكشف فضاءه الداخلي فيشعر بالانبهار فيتذوق طعمه فيقرأ ذاته بلا تردد .

نستطيع العمل فقط من المكان الذي نحن فيه. وليس هناك إفادة عملية بتقسيم نفسنا ما بين السيء و الجيد، الأنانية و غير الأنانية. كله شيء واحد (وعي واحد) في عملية التحول من التعبير من خلال التماثل إلى التعبير من دون تماثل.

كان على فرويد أن يخترع “عقدة أوديب” من أجل جنسنة التثبيت المنتشر بكثرة على الأم ، ومن أجل إعطاء –بطريقة خاطئة للأسف- المأساة النفسية الاجتماعية الباكرة تفسيراً دافعياً نظرياً. إن إساءة استخدام التحليل النفسي الفرويدي الأرثوذوكسي لأسطورة أوديب و تحميل الذنب العظيم للوالدين اللذين أرادا قتل ابنهما في علم نفس الجنس الموهوم، جعلت جزءاً كبيراً من العلاج النفسي يتحول إلى نظام إنكار وتكيف في خدمة عقدة ليليت.

لقد أخرجه أعداؤه من أهل مكة من الحرم ليقتلوه، فقال له أبو سفيان: (أنشدك بالله يا زيد أتحب أن محمداً الآن عندنا مكانك لضرب عنقه وإنّك في أهلك؟) فقال زيد: (والله ما أحبّ أن محمداً الآن في مكانه الذي هو فيه تصيبه شوكة، وإنّي جالس في أهلي)، فقال أبو سفيان: (ما رأيت الناس أحداً يحب أحداً كحب أصحاب محمد محمدا)([7]) 

مرة اخرى نؤكد : نحن لم نقل  كنيسة روما لم تقع في اخطاء، ولكن لنعترف ان امكانيات الفكرية لهؤلاء الناس في حينها ربما كان السبب. وانا هنا لا ابرر لهم اخطائهم. ولكن في نفس الوقت لا يستطيع اي شخص منا ان يثبت بأن الكنيسة ( اعني رجالها من الاكليروس)  حينما كانت تقوم بمهمتها الوحيدة هي ( العماذ)، بل الاحرى جعل الانسان يدرك انسانيته اكثر عمقا، وان يقوم بترويض غرائزه والسيطرة عليها والتي كانت و لازالت مهمة سامية تفوق كل المباديء البشرية الاخرى، ان تكون ( الكنيسة) تقصدت اثناء قيامها بعملها الى احداث السوء لغيرهم او ترك اثر سلبي مناقض لمهمتها الاصلية.

هذه هي الدول عميقة جدا، وأنها بحاجة إلى أن درجة من الجهد. لا الجهد الكبير، ولكن هذا الجهد المستمر. لذلك كنت تأخذ هدفك وابقائه في الاعتبار. هذا هو chandasamadhi والذي يولد الطاقة لتحقيق هذا الهدف، ويقوم بإنشاء تطبيق العقل على هذا الهدف والتحقيق في dhammas التي تتماشى مع الرغبة في النجاح. هذا التحقيق من Dhamma هو vimansasamadhi، الذي هو مثل التحقيق وصيانة يوضح أن مسار samatha ليس بعيدا عن مسار فيباسانا. ولكن من أجل كسب النجاح في التأمل لديك لاستخدام الحكمة. لديك لاستخدام الرغبة، والطاقة، وتطبيق العقل وكلية الحكمة ولدت من خلال vimansa. من أجل الحصول على نجاح كل هذه تحتاج إلى تعمل وتحتاج إلى الحفاظ عليها في جميع أنحاء التأمل. عندما أحدد كلمة “سامادهي ‘كما ادامة هذه الأمور، يمكنك أن ترى أنه إذا كان الحفاظ على هذه iddhipada، هذه الطرق إلى النجاح، وهذه وظائف العقل، ثم التأمل الخاص بك وسوف يكون ناجحا، وإذا كنت لا تحتفظ هذه، هذا هو السبب لم تنجح التأمل &# 8211؛ واحد ينسى.

أولاً الأمر يبدأ بالنضوج، من خلال ممارسات الجلوس، واعتبارات أخرى في حياتنا اليومية و أسلوب حياتنا، مثل تحفيز دور الجنس الروحي/ النشوة بواسطة طرق التانترا وفق الحاجة. عندما نصبح ناضجين، ونملك صمت داخلي مرسخ متزايد، عندها يبدأ دور البحث عن الذات. في النهاية، عندما نخرج من التماثل مع الأشياء ونعود إلى اتحاد الفاعل مع الأشياء، نصبح أحرار، ونستمر بمساعدة الآخرين وفق ميلنا، نتحرك من الداخل في تدفق إلهي طبيعي.

يا اخوانة امتنا ايعقل ان يفعل بالامة الاسلامية هكذا ايعقل من عندهم كتاب من وحي السماء ان يضحك عليهم بهذه الامور التي لا يقبلها العقل .كيف انك تردد اسم لا تعرف معناه ربما اسم احد الشياطين لتعالج به نفسك و لم لم يامرنا ديننا بترديد 99 اسم لمالك الملوك و الامراء لرب وخاق الاشياء ز يا جماعة هذا الدكتور ينشر عقيدة الوثنيين و الضالين او دينهم الجديد و المسمى بالسنتولوجي و لك اخي ان تقرا عليه فهو بكل اختصار تقديس للعقل على حساب اغاء العقيدة الصحيحة . وحتى في باقي الاديان الاخرى .وهو يقدم في قالب علمي و هناك من يبهرجه بالاحاديث و الايات ما هذا الدجل العلمي ز اطب من الدكتور ان يضع دليلا واحدا فقط عن مختبر علمي معترف به و اتصل بالمختبر ان شات لتعرف الحقيقة و الله ليس الغاء العلم بل كيف نخدع بالعلم

ثم حدثني الفتى عن لجوئه إلى الإنجيل ليبحث فيه عن السكينة والهداية والهدوء فيكتشف أنه محرف، وأن القرآن الكريم هو كتاب الله حقًا، هو الكتاب الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، قال: فالإنجيل عندما طالعته وجدته كتابًا كأي كتاب يؤلف في سيرة شخص أو عظيم حيث تطالعك أخبار عن المسيح الذي يأكل والمسيح الذي يشرب والمسيح الذي يموت والمسيح الذي يقوم من الذي يتحدث بهذه الأخبار؟ هل هو الله؟أم هو المسيح ؟! 

والمشكلة الثانية هي : الخوف و التوتر .. الخوف من عدة أشياء أجهلها .. حاولت استخدام تقنية اي اف تي لكن أجهل ما هو سبب خوفي الرئيسي لأحدده و أزيله و يصعب علي القيام بالخطوة الأولى و هي تخيل المشكلة أو تخيل شعور الخوف لأزيله بواسطة التقنية ..

الحب والشهوة على طرفي نقيض وهما في صراع صريح معاً، والسؤال الذي ينبغي علينا أن نسأله هو:” هل علاقاتنا الجنسية تعبّر عن حب أم شهوة؟” هل هي” أريد أن أكرمك وأقدرك و أمنحك ذاتي”؟ أم هي” أريد أن أستخدمك كأداة لإشبع رغبتي في الوصول إلى النشوة وأستغلك وآخذ منك”؟ لقد صمم الله الجنس كتعبير عن الحب وإستخدامه لإشباع الشهوه هي كذبة خطيرة ومدمرة إلى أبعد الحدود .

وهي أنواع علاج تنبع من نفس التصور المشوه للكون والاعتقاد بالباطل بالألوهية والعلاقة التأثيرية بين الغيب والشهادة ، فمن لا يعرف حقيقة المؤثرات الغيبية من نور الوحي يتخرص ويظن وقد يصيب أحياناً ولكنه يخطئ أكثر لقصور العقل عن تمام إدراك المغيبات ولتلاعب الجن والشياطين به ، ومن هنا ظن كثير من الكفار بتأثير سري خفي لبعض الأشكال أو الحروف أو النجوم أو غير ذلك وتنوع العلاج بها على ضربين :

يرى المؤلف أن سبب الإرهاب الإسلامي اليوم لم يكن جديداً، وليس لأسباب اجتماعية مثل الفقر…الخ، وإنما لخلل أصاب عقل المسلم كنتبجة لسلسلة من التطورات حصلت في الفكر الإسلامي، بدأت في القرن التاسع الميلادي، وقد وصل إلى ما هو عليه اليوم كنتيجة حتمية لهذه العقلية. لذا فيتتبع المؤلف جذور المشكلة منذ بداية ظهور الإسلام، مع التركيز على التطورات الفكرية في العصر العباسي.

و أنا لا أتنصل من المقال الذي قد كتبته … أجل , المقال قد كتب من قبلي … كان في الواقع المقصود منه تكرار القول , أنه في بعض الأحداث كوني نجم سينما هندي مسلم , يساء إستخدامه من قبل المتعصبين و ذوي الأفق الضيق , الذين لديهم أيدولوجيات دينية في غير محلها لتحقيق مكاسب صغيرة … و من المفارقات أن الشئ نفسه حدث عبر هذا المقال … مجددا .

لقد كتبنا وقلنا مرارا ان قضية ضرب الكنائس وخطف رجال الدين و وتهجير اهالي الدورة  في بغداد  من المسيحيين وغيرها من المناطق مثل الموصل والجنوب لا تتم الا بتنسيق من قبل مجموعة كبيرة من السياسيين المتنفذين في الدولة؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!

كان ما احسست منذ البداية أنه إسلامي وباعث على السعادة هو في واقع الأمر التأثير الناضج للتناغم الإسلامي، وللإحساس بالحياة والمكان الاسلاميين على العقل والروح. وهذا ما احسست به في متحف جولبينكيان الاسلامي في لشبونة، مثلما أحسست به في المسجد الاموي بدمشق، وفي مسجد ابن طولون بالقاهرة، وفي مسجد القيروان القديم أو المسجد السليمي في درنة.

انا لا استطيع هنا ان لا اقول  كلمة اظن انها حق، فكلاكما لديه بعض النقاط السلبية جدا في طريقة طرحه، مقابل البعض الاخر ايجابية   هناك قضايا ومفاهيم جوهرية اساسية منفصلة بعضها عن البعض ولكن كلاكما تحشرونها في النقاش معا.

“إن فعل ملكة الفهم هذا، والذي عن طريقه يحضر متنوع تمثلات معطاة في إدراك باطن واحد “هو” الوظيفة المنطقية للحكم، وبالتالي فكل متنوع.. متعين بالنظر إلى أحد الوظائف المنطقية للحكم، وبهذه الطريقة يتم إحضاره في وعي واحد” (B143).

لهذا في اعتقادي، المستقبل يكمن بيد العناصر الشابة المفكرة والمصلية، أي الجماعات الصادقة المحبة التقية التي لديها رغبة عميقة بأن تشهد للمسيح ولحياته الرائعة ولمعجزة التحوّل التي يريد أن يجريها في عالمنا، أي يحوّل حياتنا التي تشبه الماء (بلا طعم ولا رائحة) إلى خمرة عيد طيّبة. فالمسيح قادر أن يحوّل الحياة إلى عيد وإلى فرح. والفرح مقياس كل مؤسسة أيا كانت دينية أم مدنية. النتيجة فرح ورغبة بالاستمرار وهذا هو الطريق الأصح.  

إن المشكلة في العالم كله هي فعلا مشكلة هذا التذبذب الفكري الموجود نتيجة العولمة التي حوّلت العالم إلى نوع من السوق، “سوق هرج”. فالقنوات الفضائية العديدة منعت الإنسان من الاحتكام إلى مقاييس معينة، كما هنالك النظم التي تتخبط، ويحار فيها الإنسان، وهناك الفكر الذي لا يستقر أيضًا على قرار، وهناك خصوصًا الحياة الروحية التي قد تداخلت مع التجارة، فيحاول كل واحد أن يجتذب أكبر عدد من “الزبائن” إليه.

لقد كنت الفتاة الأولى في قناة إم تي في، وظهرت في شاشة التلفاز طوال الوقت، وعرفني الناس في أوروبا كلها، وفي وقت من الأوقات وقفت على المنصة أمام سبعين ألف شخص.. لسبع سنوات قدمت برامج كثيرة، وقابلت الكثيرين من نجوم الغناء.

كان نيتشة عاشقاً للحقيقة، متيماً ومغرماً بها، يسافر وراءها إلى مسافات بلا حدود، وإلى سماوات بلا مدى، وينطلق لاهثاً يلاحقها، ليقبض عليها فتتملص من بين يديه، ليعود ثانيةً محاولاً إيقاد شمعة عله يجدها.. بين دياجير ظلمات اطبقت على روحه التي يسكنها القلق ويعربد فيها الظمأ والعطش إلى محبوبته: الحقيقة.

ولكني لم أتراجع عن الإسلام.. لقد وجدت في الإسلام التوازن الذي كنت أنشده، وهو الذي هداني إلى الغاية الحقيقية من الحياة، وقد وجدت فيه علاجاً وحلاً لمشكلة الروح في هذا الزمان والتي بحثت كثيراً عنها في مختلف الأديان، لكني لم أجد ديناً يعالج هذه القضية بشكل شامل وواسع سوى الإسلام.

هذه الفئة لا تعرف غير ترديد كلمة الامة الكلدانية والقومية الكلدانية والوجود الكلداني وحقوقهم جزافا فهي بعيدة كل البعد الحقيقة ، لان (بعضهم) يريد من الكلدانية وسيلة للحصول على فتات العكعكة في السياسة، والبرهان على كلامي هؤلاء الذين اقاموا واقعوا الدنيا على القومية الكلدانية كان لهم حزب واحد بعد مؤتمرين اصبحت لهم اربعة احزاب كل واحد منهم يرغب الحصول على عضوية برلمان بعدما حلفوا بالكتاب المقدس يكونوا مخلصين ومجردين في اهتمامهم في القضية الكلدانية.

وقالت: (لما جاء الإسلام ردّ للمرأة حرّياتها، فإذا هي قسيمة الرجل لها من الحق ما له وعليها ما عليه ولا فضل له عليها إلا بما يقوم به من قوة الجلد وبسطة اليد، واتساع الحيلة، فيلي رياستها فهو لذلك وليها يحوطها بقوّته ويذود عنها بدمه وينفق عليها من كسب يده، فأما فيما سوى ذلك فهما في السّرّاء والبأساء على السواء. ذلك ما أجمله الله بقوله تعالى:﴿  وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ ﴾، وهذه الدرجة هي الرعاية والحياطة لا يتجاوزها إلى قهر النفس وجحود الحق، وكما قرن الله سبحانه بينهما في شؤون الحياة، قرن بينهما في حسن التوبة وادخار الأجر وارتقاء الدرجات العليا في الدنيا والآخرة. وإذا احتمل الرجل مشقات الحياة، ومتاعب العمل وتناثرت أوصاله، وتهدّم جسمه في سبيل معاشه ومعاش زوجه فليس ذلك بزائد مثقال حبة عن المرأة إذا وفت لبيتها وأخلصت لزوجها وأحسنت القيام في شأن دارها)([50])

لنعترف نحن الكلدان قليلي الوعي والخبرة السياسة، لنعترف هناك الكثير بيننا يبتغون مصالح سياسية فقط من مشاركتهم ، ليس همهم مصالح الكلدان او حماية الهوية الكلدانية او المسيحية. وان كان هذا عادي لدى كل الشعوب والامم، لكن البطولة ممن تأتي لمجابهتهم ؟؟

فيقارن المؤلف بين الحضارتين، الغربية والإسلامية، ويؤكد الفكرة السائدة أن الحضارة الغربية نشأت من أربعة مصادر: الديانة المسيحية، والديانة اليهودية، والفلسفة اليونانية والقانون الروماني. هذه الحضارة ازدهرت ثم تفسخت، لتنهض من جديد في عصر النهضة والأنوار إلى أن بلغت هذا المستوى المتفوق اليوم من التقدم العلمي والتقني والفني والفلسفي، وحقوق الإنسان، والحرية والديمقراطية…الخ ويرى أن ما كان لهذا التقدم أن يحصل لولا اهتمام فلاسفة الغرب بالعقل والعقلانية.

في لقاءٍ تناوَلْنا خلاله موضوعًا مجاوِرًا لموضوعنا اليوم، سألني أحدُهم تعليقًا على منطق من هذا النوع: “أهذا فلسفة دين أم وحدة وطنية أو اجتماعية أو إنسانية؟” كان كلام صاحبنا منطلقًا مما أسمِّيه “الغلواء الإلغائية”، وهي نزعة عقائدية منغلقة ومتطرِّفة، يرى دعاتُها أنهم وحدهم في الحق وسواهم في الباطل، أو أنهم في الحق كلِّه وسواهم في جانب منه وحسب.

وقد انتخب عضوا في مجمع المشرقيات الالماني سنة 1911 ثم في المجمع العلمي في دمشق سنة 1920 ثم المجمع العلمي في جنيف واخيراً في مجمع فؤاد الاول في “ مصر” وقد اهدته الحكومة الفرنسية وساماً علمياً كذلك اهدته الحكومة البريطانية m.b.e

و من واقع الادب العالمى نجد ان هناك كتابا عالميين مثل (ادجار الان بو) و (برام ستوكر) و (مارى شيللى) قد اهتموا بكتابة الرعب و فى بعض الاحيان وصل الامر الى كتابة الشعر مع اضفاء جو معتم كئيب مخيف عليه كما فى روائع(ادجار الان بو) الذى خلط الرعب بالشعر ..فى هذا الصدد يقول العلماء ان العبقريه و التجهم و التشاؤم و الجنون تأتى من عالم واحد… و لذلك يمكن ان نجد اكثر الناس عبقرية اكثرهم جنونا… و برغم جو الرعب الذى يخيم على اعمال هؤلاء العباقرة الا انهم اصبحوا من اكثر الادباء شهرة فى العالم و حتى عصرنا الحالى.. و هذا يؤكد ما قلناه ان الناس تحب ان تخاف…و لكن يجب ان يكون هذا الخوف خوفا مقننا محدودا.. و يمكن ان تتخيل نفسك و انت جالس جوار المدفأة فى جو قارس البرودة و انت تشعر بالامان .. سوف تجد نفسك تفكر لاشعوريا فيما كان سيحدث لو لم تكن هنا… لو كنت فى الخارج حيث تزأر العواصف و تعوى القطط… و سوف تشعر برجفة الرعب التى برغم كل شىء تجدها ممتعة فقط لانك موجود فى امان.. و هذا يؤكد معنى الرعب المروض.. او الرعب المحدود.. بمعنى ابسط.. انت تحب ان تتخيل ما سيحدث لو صادفك مصاص دماء على سلم دارك… لكنك _طبعا_ لا تحب ابدا ان يحدث ذلك…

انا ارى انت والاخ مايكل تسألونني عن موقفي ، كل هذه الكتابات والتعليقات والمقالات والابحاث التي كتبتها خلال عشرة او خمس سنة الماضية لم تكشف  لكم شخصيتي او موقفي وطريقة تفكيري عن الهوية الكلدانية التي احملها والتي قلت لكم مرارا ان كان هناك كلداني بقى في الاخير بلا شك سأكون انا ، لانني لن اتنازل عن كلدانيتي بدون هدف اسمى منها؟

“والتأمل تقنية التأمل الموجهة -والتأمل للمبتدئين الذهن التأمل والفتيات في السراويل اليوغا والتأمل الموسيقى لويز القش مساء التأمل،”

http://forum.ashefaa.com/data:image/jpeg;base64,/9j/4AAQSkZJRgABAQAAAQABAAD/2wCEAAkGBxQQEhQUEhQUFBQXFxYVFBYWFRUUFBUXFxQXFhcXFR QYHCggGBolGxUWIjEhJSkrLi4uFx8zODMsNygtLi0BCgoKDg0O GxAQGywkICQsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLC wsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLP/AABEIAP0AxwMBEQACEQEDEQH/xAAcAAACAgMBAQAAAAAAAAAAAAAABQQGAQMHAgj/xABCEAABAwEFBQUFBwIEBgMAAAABAAIRAwQFEiExBkFRYXETIo GRoTJCUrHBBxQjYnLR8ILhFTPS8SRTc5KishZEw//EABsBAQACAwEBAAAAAAAAAAAAAAACBAEDBQYH/8QAMhEAAgIBBAAEBQMEAQUAAAAAAAECAxEEEiExBRNBUSIyYXG RI4GxFDOh8EIkYsHR4f/aAAwDAQACEQMRAD8A5qSusSBACAEAeaAEAIAQAgCUATzWAHmsg J6oAQAgBACAEAIAQAgBACAEBlpzQGCgBACAEB6axYAOagPKyAQ wCGR9c12Nw9pUEkiWtOgHxELia/WSbddb67Z6Pwzw+G1W2rl9IU7QVS10taXEyIA0jSY8fJS0d7hF 55Knitadi2L8Fer22qNRg8IPqrL1En0cdqS7Rp7dx1qEef0UPM k/UiehXqNzDiR1xBZVk16mSVQvX4x4j9lujqX6ozlE+jWa/wBkg/zgrMbIy6BsUwCAEAIAQAgBACAy3VAZIQGIQAgMtCwwTqNHJRBp tDVkEeFkDOz2M/dzUa1rnuxYMQkd3l5rk6zUSVyinhLs7ej0qemlZhOT6yR33a9z MbYDC5rRxJMYmtHETHVS/rsR2+vuaF4dKT3rhccf+B3XdSoAue6ajgJz7rGjRoXL2ylhI7u +uluUnz/vBVjeDC9xLxE5dFb8tqODhf1UJXObY/sd52Z9HA99NxPuuj6hadli6OpHU6WcNspL9ys3rdVPN1IgDPKZ b4Hct9dkumcjVaWpfFWxHm08Ct5zOjy4ygNtE6YThdu5/wB1lPAG9htePJ2Th68/7K7TbnhkuyZCsAIQBCAwgBACAIQHpozQGSEAQgMQgPdMZrDA0o tyUTBBtQzWUZI0KQLJYqzadCmypiz/ABKbmxiaTuz1H915/VvfdL8HqNF+np45fayVraC/HYWUmkgtxOdEA4i8uByyBzByU66UuWcnV6+cv048YfL92VipUL jJJJ4kyfNbzmNtvLZ5Qwe21SNwPUBZBvZawPdjoT8imUS3HivV Dhz9f7hYMN5NLmkaoYMICQ0lxBB7w9Y3rKMj2y1cbQeWf8810a 57omWbYWwBCAIQBCAIQBCA9NGaAyQgCFgGIWQbKQzWGBvSb3VA C61jNSQIsKQI96Xs4UwwGA2QDvMnSdwGa5lsIeY5L1LEtVY6lW 3wiMzZ6v2LK4Y7C6YLmnC6DBAdpPI7jlosJFWWV2RH2A72PYeT S5p6Hcs7WR3I8/4ad2M9GFZ8tmN6B11VNzH+SeWxvRGrWZ7PaaR1Cg4tEk0zUsGT JdlHlyQGEB7oOhzTzCyuwh1d5gkcZPiDBVnTvDwTxwMIVwwEIA hAEIAhAEIDLRmgPRCAxCAIQGyiM1gDyyty0nI/LJQMCy3U4KkjIurugeihbLbEyj1sPs0+9LUG6Ux36h+FkgeegH +6oNpfEyUI7nk+kLNYmUqbaTGgMaA1rd0D5qs228lgh17moHM0 ac/ob+yeZJeoUIPtIhuuym32abB0Y0fRa5Tm/U3whBdJESvQbvA8gtTcvctwjHHRUdudnWVaDqlNrRUYC6A0Q9o zcCOMZgiDkt1F0t219FTV6aLi5xWGjjVoEzuIMHnwKts5RoWDI WQEIAhAEIAhAZaM0B6IQBCAIQHukM1gFnuoUzSeHYu0lmAgjDG eLENeC1vOTAtvSipIyVu+AQyRucJ8QQtOo6Qzg6b9g1lApWx41 NSlT/AKWsLh6vXPtfJOno6kVqLBBvK1OYAKdPG5xjNwaxmU4nnWOQBJ J8VHJJJmplNxHfqEngwBjfDV3m4rGUTSaItosvM+OfqoSRvhPA qtmTHTwM+RWtfMizLDi8+x88XgPxHgaTPhErqz7PNx6ISgSMoA BQG+i+Gv5gDzP7KSZlMxZiRLhq2D+6LjkJ4OrbJ2lj6ZDw0yJz APVdCp5RrkmmJ79ota8FgDWumANDG8DgZ9FsJweRbCEghAEIDL RmgPRCAIQBCAywZrAH90uEGZmO7ERMjXlE6b4UGYJV62Y4GOJa QQYAIkQfeA013rEWEVmtSBxNdoRHTOQfAgFZnHcsCSyi7fYpaT Sq2uzFpMmnWaQWwGw5riZIJAOAZTquXdHDJ0M6vVyC0MsR5Ymt VTNaZMuQjwRal5GmYAB8f5xWFIk60z0y8xUyLS0/zes7smFXhiDauuWWesRqKb/kVmmObUbLntolL6HDazO+8u0yaeQIwz8l0pdtnn10LHtgwVrJn tjhBBHQ7wfqFkyHZ5SPHl15c0wYweXNIHLzCwBpcV0VrUXMosL tznHJjObnnIdNTuBU4QcujGUjpV1XCLLSaHkVKgGsQwfpafa6u 8l0KqsfMa5TyIL2r9pVcdYy8tfWVsk+TbBYRDhYJBCAIQGWjNA eiEMhCAIQAAgHdx0i+oxrYkuAGKA2eZOULXIwMIxGCMhJcAQMh mYJy06+KwYE1vsZAxQcJJAJ0y3TxzCkmZPezV6Gx2qlXzIbLKg GZdSdGNo4kEBw5tjetOop3RyjC+F5O42e8KdUhrSHBzQ9jhBa4 ESIO/LNcnPoy7saipIU2/2slWl2XqvlKNtBsdaq7xWbXbUcHhxouxNodnEYcIMuPGTnMZQr EJxS6Kl1c5PKZbmXTQYynhosa5rW4iAM3gCXcs5WJSyiddbi+W Kr/s/a06lP4muaOpGS11zULE2XLanZRKC7aON3lZzTccTT3pa5py6jq CF2ZpdrpnmIZ+V9oQ1qMZtMj1HUKs0bkzSsGTbZmOc4NY0uc7u hrQSXTuAGZWUC/bOfZ9nitebv+Sx2Q5Vag3/lbnzCtV6b1ka5Tx0dIsd2NptDWtDWt0a0BrR0A+epVlYXCNbbf Yk2ktHZtMa7uq2LozFZZR4US0EIAhAGFAZaEB6IQBhQBCAy0IB ld0AgumPyxPKJ5woswSmuJ0GTQMREnU5E8Nw8FgG6qzE0CTGpn QE8PABYRgSWyngkjdJHhmsyfwiTwizfZRcrqvYWwPA7OrVouY7 E6abS1zDTzhhGJw0ghcix4Zvqi3HOS82usMZ6qg3ydeuPwjWyW fE0Fb4rKKlk8PBm1WeGrLRiE8srdppyVXl2dOuWCtbR7P8A3gS ImIIOQdGhkey4cVc02qUI7J9fwUNfoPOl5lff8nM7/wBl69AY3MOHFhBkOnLl04b1YUoT+VnLnTZV86wJrusFS0VWUqT cT3mGj1JJ3AAEk7gESbeEQOt7NbN07IMNPvVSIqV954spT7DOe rt/BdCqlQWX2apSLpd1hDQMlKUiCRLtDcLSorkyzmW1VpxVMI3Zn6 Lc+sGypeojhYNwQgCEAQgMtCA9EIAwoAhAe6VOSjA6u8NY2oHs xFzIYZIwOxA4stcgVrayzBodQcdJ6ZqQHNnZUbRDHUxhc7GHFu ZwgtIDtYUMJswJrzoE4wBBIMAcdQBPSFmSysEJ/KXL7GXA2KowZupWmoCOLXtY5p8QT5LlWrDLWnlmOC6WulTEYWA k6zIgb4jeqzUS1CVj9TdYnBgDeCzFpEbMyeSRaGBwUma4PDK/arNmtEkdCExdXbC0yLUHkVXjQbWaWP8AZP8AJUq7XXLciVtEbo OEvUU3Vs5TsJeGZ1audR0QWUzBbSHCfad/SNy9Dpo7lvaweVujsk4J5x6lmuuyLfKRpxksFKlAWhsmhXftbC wrZWRkcktVXtHucd5nw3ei3MsxWFg1YVgyGFAGFAGFAZaM0B7I QBCAMKAsOzVja5wLgoSZFjSk+m59VtZnYmkQROj6Zya9p97vSM uW8wqsbsJ7+Cw9O5OKq+LJ5/xeli7jIYBMNAc8gZSScm9MznuVSetecRR1qfB0o5sfP+BvZbyp VsqUh8SGuAcwTq3IAg+JWIapy4RGfhUY/N19CLaLMy0/gingtAd7JOZmILTvbvncrdWpTeHw/Y52p0U6FuXMX6jO7dmzdlobVo1O0bUa1lrpkYcUSRUpni0kwDq HOEyco2Q81FGD2P6EraW2uokvqPqNszgA19BgqVJ3tI1E55idM 4XLshJSxJ4R3KJxcMwjukJTajaH06VjNamHEY6j6j3vA1OQOBp jhPgtLcc7YfkuqElB2X4X0xj9i80gKbAwTAECSSTzJOZPNWM8Y OS8yeWRLQVGRviKazJWhotReCNRoAvGL2RLnc2tBcfQKdUN1ii Sut2VOQvspNRznu1cST4mV6jGFhHk5PLyWOwUoC0yZJDDQLWSK Ztra4puA3iPPJWK1wYisyOewplgIWAEIAhAEIAaEB7IWUAhDJJ sVkNRwAWGyLLjRs33akSAO7GJ7pwtPAAZudmMh57lQ1Go29F7R 6Lz2nJ8enuVm9+2tLgcRIE4e77I5AZCfHcuZO6U38XJ34aKNa2 18fyZpWhtNhDWw7TPOPE71pci9Gv26M3Zb3Untc0YnAzvJI4QP NYjJp5Rm2qMotPoZX3tKatdlopgNqNAh2kO45HMRIg5EOK3Ss3 TUkVIaONdLqlymXOx28WmmyqPfExwOhHgZHguzVJSimjxd9brs cH6A21ta7BVGKk494H3TucOijqNOrYEtPfKqWYvA+s93BnsANB 4ZyOp3Lkqvb0joz1Dn8zybK1KAjRiMskJtmNQwNN54f3UdrZtd igbalhDRkFnYkRjc5MTdh3y34mvYOrmOA9SE07ULk37m7UfHp2 kKLrZkF6OR50stlGSrsmgttoDWpGORJnN9qrVjMc/krSWEZr7K7CwbwhDIQgCEAQgMgID2QgMQgLVsjZhm6NAtNj4IP lpGq33j2poU3ZBjZfwc9xLifVcGdm9ntKKFUm1+xa7rZZ+xcXx i3LbDbjko3yu8xbeiiXyW9ocKqS7OvTnbyOvs5ptNpeSJe2mSz qXAOI5wfVSgUfFpNVpejfJF23uv7vWc9jR2dUkjL2H6uaOGckc ieCk+yGludlW1vlDD7O65dZntPuVngdC1r/m4rqaR5rPO+Jx/Wz7r/4M701V+Jz0aaW1NeztwNwuaNMYJI5AgjJap6WE3nonGxoV3ptZ aqsgvDB+RsepkpHRVLvn7k/Pn6cELZnaV1jtAc5xNJ5ArAknLTHn7zdeYkLN9MZwwljBGM3nL Z2KqJE681x5FuDEV60YzC0T9y/RJPhiosAfI0d3uhPtDzld2i3zK0ziamvy7HEmC04QpbcmrJWNp 9oG02nPM6AardCOB3yc0vO8qtQkju8NCfXJJqbXBOMkuivWqvX GZqPPRxHoFQl5i7ZsybLDf9SmRjONu8HXwckL5RfJnJcWOBAIz BEjoVfTyskzMLIMwgABAeyEAQgLlsWQZE/7b8t6r3SUY5ZHa5SwhdtPcNSiDXY4VaIgOc2cTAMgXt4RHe04w uDtznB6qjWriMlh/wAiBt5OIgOMdVDDRdV1b5PHaLGDcrYmyxXybJVZWZmWnMfE0+0 3+b4U4rBS1s4WRwdVNqo22ziphFSjVb3gdQfmHA+RCzJnGgpRl hPkWXLdVOxsqNpucWOeaneiWy1rYneO7rzXQ0VkWtpT8QhNtSZ qt1TFmupFHNK9bnrbgwJbXWUWZFLqhcYEkkgAAEkkmAABmSTlA WuUkllkkjvmzDKjLHQZW/zG0w12cxGQBO8hsA8wVxbJKUm0XYxa4YXlmFXmW6uyv2p+Bue5 3/sD/p9Ve8Nl80X9yv4nD5ZL7CO33mSHBpADRL3n2WDd1J3DeuvGOXh HInKNazIol4WrG4nMyYE+04k5T+yty21RyyvW53TF1rBa5zeBI 8lom8luKwiFWoYvQeeSr2V7kTENop4XELnSWHgmi37K18dCDqx 2HwOY+vkrumlmOCcX6DmFYJBCAGhAeyFkBCAaXPaTTORgrXOKa wzD4eS4XdeZEOiQ4HEIkOGjst+8EfuvOWJ1WOJ3IwjdUmK7dsn Ya0vZTq0Jz/AqAs8GPBA6CE82L7RGNdkOM/kT1tiKc921VAODqIJ8xUHyTdEn+q/Y0jYmlOdoeelJo+bynmR9jHlTfZb9m7GyyUTSY57mkky8iZPIA ABQc8h1s9W0wDvBBBG4g7ioKTi8o3KKksMpEvpVCxhJzyGsg6Z dF6fT2+bWpf7k4GpqVUmnxgm2wkCHCDExM+RVnooQsjNZRWL0t IYCT/foBxWmyaiss2o6X9m+xP3dotNpbNocO4w6UGkaf9QjU7vZG+eN fc7Hj0LcI7O+y+uatDNqfuQrc3JQkb63yUvaeo7C1rAXOe9rWg akkED1KueGwk5Sa9jR4ldGuuOSn7V2ttL/AIZjgW0zNZ//ADKvveA0HReipSrhvkeZk5X2inZyy9vWa5w7rSIHXKTzgk8lw9 TrHfdGEesnqdDolTRO6XomLK9TE5zvic53m4ldd9HKXR4aJy5F 3oQPX5KjrLtiil6v/Bd0dPmSln2Ygvkfiu5wfPNatT/cZVh8qGexteKj2fE2fFp/YlZ00sSwTXZb4V82BCAyAgPZCAxCA90nQVhoDa77U4ZgEtkYsj APGRoeYVDW11Sj8WM+noW9HKyMvhzj1HdKsCZacznE4HefsuXA aaO1w0Tabp1k/qEHzGRWckGjxUojcEMpnlpIWCWEwqEnVAkkV3aC0/dxjY0F57gdubqdF0NHrHTCUMc+hz9d4f8A1VkZN4S7XuIbbaOz 7JriS6oMTydS9xOHPo0D+pdjTSfkKc3zJnG1kYw1TrrWIxSX7j z7MdnBbbQbXVE0KLooAjKpVGZqZ6tblHPoqGrtcpbSdSx8TOzQ quDZk8kKJkWXmC6AEVe94NvmqmDmynbSVPubXV3OBquBZZmj3A RD6p/PGXIZbyvQaWuLSrh0u/qeZ1V0py3z7fX0ORVahqv4gHLmZ1KpeIavfLaukdvwvRbcN9ss 9Iiy2Z7vewGOrhhb8yfBc/w6PmXux9RO/wCKyVOlVS7l/CKo32QOgXoE8rB5k3WLXr8t3ouFq7N82zu+Hw2r7ldvY/idAB5SPorNst2H9EcmUdsmvqyTs04CqCcoIPnLT/7KNcsTRlRzFl8hdUJ5MwhkAEB7IQGIQBCAkWO2PpGWGOI1aeoO q1W0wtWJrJOFkoPMWPbJtHTy7SgAT7TmnLrhI+q51nhnbgy5HX S6kOfvwyPZksOjmuDhHkFypR2vDRfityymbKVam/2XAHg7unyKjgy9y7RtdQhMGFNM1VaWSw0TjIS3nZBUBa7Q+hBk FR5RYjhlYNz/AHi3sa/OnSYyo/gTowdCQT/SV6TTtTqrS6SPKaxNamxtdv8AwduuezNpUabW6Bo03k5k+ZXOt lmbb9yceETVAyLr0vajZx+LVYzkT3vBozPktkKbJvEUPMjHlsW WW96doYKjMQYcUFwwktaYLo3A7lcr0sq1z2czWapTlhdI5b9ol 5mrUcZya0hvJddR8qh4OfQvMuTZXNnbOHVGzo0Fx6BeT1Mmo/U974bWnPPojztfemJ7aLTvl3XcPAfNdSmr+nqjV6vlnH12p/qb3P0XCFbnxA45eeSt3T2wZVrWZImUzBC4MucnoK/hwV292xWeOfzz+qtQeYo5Oqji6S+pm6RLyOLXBJ9GKFmTX0L9d dp7Wkx+8iHfqGTvVdaqe6CZqj7EqFsJGQEB6hZBmEAQgCEBiEB uoWh9P2HOb0JA8lrnVCfzJEozlHpkxl81PfDH9WwfMKpPw6mXX BZhrLIjSx29z2l1IuYWxiYTibnw5ZLlanSyoec8M6FF0LuGuSw WOsK
1MPGR0cODhqPr4rTjKEsxlg0WqzAhRcTZCYsIwErdpdS6J fQjq9KtTD/u9zX/AIraAW06dV7Q5zWAA5CTGQPVdyx0+S7sJpJs804WRn5b4eRbfl 91qloqtFar2bXYGtD3Ad0QTAOcmVDwin/pYzmsuXP5Ja6WLdq6WBLaTAJXWRRY+ue84srBOlNo/f1UEs8lS+vMyn3y7HiJ5rbYswaJabieRdcN4Cmyq52rGQR4/WB5rzUKP11u6jz+Oj1MNVs009vbwv8Af2EFkeXvdUeZJJVut7p uTObjCwjdVrQ5v6h81HUSySq4khs0Llvs9DHGE2Vq8qwqVXuGh OXQCB8laisLBxNRNTsckSLjZ3yeA+ZCT+UlpvnLTsk7u1m/DVMeI/sr+jeY4NclibQ+hXAZAQHohAEIAhAEIAhAEIAhAWLZCz4u34Qw eZcfouX4p1FFzRvEmb7Navu1bP8Ay3d1/Lg7w+RK48PY61kd8cljfTU2VUxba7NK1NFiExRh7Oox5E4XB3k suyflSrT4ksGbaK7mpPtdMRiyHG455uc7Pm4n6r1Wjsg6IKL6S R5XWVThdLeu2arys8NVpMqNiOwWzuOZObXEeGo+fos1POV7Gu+ GJZ9zN5mWCq3NpydycNQUlP4ck64pSwyp2uo0lwmJyPMSD9Fyb ZxbeGX0hd2uE93RVs46M4PL6pJklYbyZ6JVrvF1QRo3eBv6rWo Jcm+zUTmtvoQlM0DqxEUKcv1dnG8iMh/OKhPngt04ri5P1HuxTSWVHH3nyuhpFhMrJ5lkskK4SMgID1CyA hAEIAhAEIAhAELALnsTRihUdxqR/wBrR/qK5HiTzNL6FvT9Gq/LMHArk9M61MuCRsvb+0pmm49+nA6t3Hw08lsNN0dryNatGVhoh GQttVklQwbozEtosxaVsqunTLdBk7aq74bZoXXkJavRaPWwu46 fseY1vh89O89x9znN61XUamNvRw3EKd05VT3r9zVFKcORe6+XN eSw912b2HQn6HmFWlqmpZj+Cflprk6Q/wCxOvUptq9qxr3Ma8085aS0EsmMyNJ5KpO2LeWjbGDZWLb9ntS i7DULmnm2PI71r86v6mzyZfQW2zZJ7PZJd/2/UhFbBkXVJFftFndTOFwIPAiFsaIGpYBsY11RwAlzjkN5WUs8Bs 6Xcth7Gixm+M+p1XUphtjglEnwtpIyAsAyQsgIQBCAEAQgCEAQ gOi7J2eLGz8xe7/yIHoAuFrXm5lmnhEO9maqhNHTpZUn3h9zq9tnhbOMDUs97xjPq Ap1rdwbb8Ktt+h0BlVr2tewhzXAOaRoQRII8FiSwylF5RrcJUT YngX2qzysNG6MhRa7Mo5cXlG9NSWGUfavZxzml9EF0e1T39W8e i6devc47LO/c5Op8P25lV17f+im7J2N1a3WWm1uMmvT7p0IDwXTygGVmTwsnN S5wfVF4WyszMFpH6QqjsZfqprkKLVernCHsY4dIWpyLcdKvRiK 1soVJBaGE8gPJwTs12UuHZz/AGjsjGkte0PExnr4HcrFFji8doo3RQlq7G4oLHYQc4dJI8Rqur/StrKK2GOrouCnZxl3nb3H6cFvrojAyov1GsLeTCEBkBAZQAgBA CAEAIAQHUtm2f8ACUB+QHzz+q8/qv7svuWYdC+/KcKrMvUMou0dDGx7fiaR5gpS8SLdkd9bX0Iv2T7Uf/SrHibOT5upfMjxHBW9TDPxI4uls52M6VCpl8xUoyjQUhdabPKi 0boyFdezLW0WIzNOy90WeleLLS5uGphcwR7ON8API3GMQn8y2w teNrKWr0if6kOzpVubiBCkUam0yn3h3ZUWdarkr1vdKJFjGVhl YtFiLqzTMsEkg7iNAOIP0XT0VO97n6HE19MYSW319Bku0UgWAC AEABACAEAIAQAgBABQHVNmXTZKH/Tb6ZLz+p/vS+5Yh0R77Zkqsy5Qyi3u1QgdKPRye9Js9pOElveFSmRqCTiBH R0+S6dbzHB53VQ8u54+53PYvaJt4WcPyFZkMrtG525wHwuGY8R uVOyvYy5TbvRYWqBsNVanKi0STF9agoNG6MiBaLNwUMG6Myz2G 3F9Fpd7Qyd1G/xyW2L4KFlajN4EF8vzRsu0dFZtr9VlFnrkhNXpdPWq60jzuosd ljZlbjQCAEAIACAEAIAQAgBACAEB0jYi0Y7K0b2Ocw+eIejguJ ro4tf1N9fRKvbNqoSLdXZRL2ZMqEezpQfBzrbqwQxlQe6cJ6HT 1HqrtUvQ5viMMpTNn2WXsaNtbwqMdTcNxiHjxGEx1WNXLbXu9i poVm3b7r/J3ik4OAc0yDof5vVZNNZReaw8M9ELJgj1mSotEovBAqMgrWzcm e6NTC0hZTMSWWKr1fko5LNSKXftvDXU6fvVHR/SM3H5DxVzTQ3SRo11/lw2rtk1ekOECAEAIAQAEAIAQAgBACAEAICy7C3iKdV1Jxyqez+ tunmJHgFQ19O6G9ehsreHgtd6u7pXDkX6lyUm8nwSsQTbwi+uF llaveyCvTez4mmOuoPnC7Gn0TUcy7OZq9UpJwj0ULZ+t2Nak85 YajSekw70JWm2vfVKP0KFE9lsZfU6X/8ALnXZbi2rLrJWDXujM0n+wajBvHdGJvORnrz9HHfR9UdTXy8u/Po0dOo1m1GNexwc1wDmuaZa4HQg7wpMinxwa6iw0TRAtAWto3Q IdetC15N0YiS87SA0lxAABJJ0AGpWYrLN2VFZZyujeJtVva/RskMHBomPE6+K61EduEedvudtm78F8BXaRqMoAQAgBAAQAgBAC AEAIAQAgBpIIIMEGQd4IzBRpNYYG9faOq9sOgnjp6LmT8MjKWc 8FuvV7F1yK6tUu1KuU6aur5V+5qtvnZ2zwt5pOfXpZhTrVW7sR I6O731VCUcTaNMkWbbaiKthu+1t94GjU4Co0YXf+VNy4Wibr1N lL+6OlqbXdRGT7X8EPYTbl93O7KrL7M45t1dSJ1fT5He3f116F teSrTa4fY7TZrxp2im2rRe2pTdo5pkdDwPI5qo1jhnTg1JZRFt NVapFiERHabVJgLXtLaWEc2272ixk0KRyB/FcNCR7gPAb+fRXaKsfEzj6/Vbv04/uVm5KuGs13CSrcezmI6bZqmJrSN4XVreYpmw3KZgEAIAQAEAIA QAgBACAEAIAQAgBACAp21dKK4PxMB8RI+gVS5fGaprksN0M+8X DbGHM2as2szkCGvPyqea4Wrj5WtqtX/JYZape6uUfp/HJRLbZsQkart21ZWUU0wuDaGvYX4qLiAfbYc2P/U3jzGaoTgnwzfVbKt5idMu/bqz2inLnijUjvMeYH9LtHD15KpOmSfB2aNZVL5uGVPafa/EHU7M455OqCRlwZOf9XlxW2unHMivq9dlbav3ZSFYOUSLCCXtw iSmUuWThBzltj2dFuKtDMDnS4euQmFa0WoUsxb+xd1Gm8tLHtz 9xqugUwQAgBAAQAgBACAEAIAQAgBACAEAIBZtvcdRtlpWotIbj wf0PEscRuBc0jxC5NushO/yovpc/cxOHw5Nv2Y/iUL0oH37KHAc242//AKBUPFPlhL2kbNI/jKTSdLW9B8l34vMUU32Q7bZpzGvzVW6v1RNMWqqSBAS7FdtSr7 LcviOTfPeoymo9linS2W/KuPcuNy7NljC4a8Tq7k3gOaoXalZwdvTaONS92MLZZg5oq0xBA GIDLIcOBC1wm1LGS1OGVkkXfbMXdcc9Wn4h+69Bo9X5nwy7/k4mr0vlvdHpk5XyiCAEABACAEAIAQAgBACAEAIAQDjZe6haKsv H4VOHP/MfdZ4keQK5fiuuWlp4+Z8InXByeEXu8rtZaqNalXH4b29m8D3Z zBb+ZvdM8ei8hp5urNsn6/5LFkU0oo5fsLs9Xu68rTZ63ea6x1jTqAdyqzHShw4HiN3kT19Z dG7Tbl2maaIuNqObWcEgNAJOkDM5ZZAL0FU0qk2+CrOPxtL3Hl j2TtdYSKLmt+KpFMeufoqV/iemhxuz9uTfXo7pen5J9j+zLET2tfP4aTZjq45ei5Fviq7hH8n Qr8MxzOX4JlTYRlngloIkCT3iOcaBa4+IeZ0Xa9LRHpZ+4zp3W xoyE9c/TRaZXSkWvoMWUYaq7lmRlMRVB2dRw3HPz1V5fFFM2LkXVrPgcQ Mge8w8Fvrm+12iDgmnF9MY2Ovjbn7QyPXj0XpdLqFdDPqed1ND pnj0fRIVgrAgAIAQAgBACAEAIAQAgBAYKA6VcFgFnpNadWjtKn Oo7QeA+S+f+Ja3+ovlZ6R4RdrhiP1f8DGqcNIDeZcfFUL5YqhD 35Zsgs2v6cEW7ash5e2QzKm6Jc0vHeaORgFb67lGpqX7GzUVpS jt7fLElmuejZqZdRpMpS45gBzzvJc4756rVO+yzG+TZvqhFTxj 6kuz0xIJzPE5/wCy0Sk/Q2zfHBqvEYa3IwVti8xFTzWarwpY2ELFcsSMxeGJbE3IzqMlcm/Y2yPQCiZQkvil3mnw81cofGDbBiy0NkRvaZCsx74JtGmjUwuB4 5HormmvdU1L0KuqoV0GvX0GoK9Kmmso80008MyhgAgMkIAhAEI AhAEIAhAEIAhAEIBjs5ZRUtNJrtMUnnhBdHoqHidrr0s5L2/klBZZ0Soe7+pxJ8DA+S+cz4ikdKPzfZHq8TlHIBLMuf4Qo9yPT EUWxvxOPWSPkApWf8UbO7WQ7Z/k0+eI+pUkuTfV/ckYpBQaJNmq9295h5LZX0Yp6aMRI8FjHIyJmsh7grX/ABRsb4QBmZWCWRXe1PJWqTbBiO1CCFbh0TyQ6rVtRBsY2IywL0 Hh83KrD9Dg6+CjZlepIhXikACA/9k=

إحاطة انفسنا بأشخاص مستنيرين عقلياً ، شيئ هام لأسسنا العقلية و العاطفية . و الروحية نحن جميعاً نشعر بطاقة تجارب التأمل . المشتركة هذه أليس كذلك ؟ بينما نحن فى سكون و إتصال معاً التأمل و تعميق سكوننا يكون اقوى عندما نشاركه فى كل انحاء العالم نحن نبنى على الأمل و التفاؤل معاً بينما … إحاطة انفسنا بأشخاص مستنيرين عقلياً ، شيئ هام لأسسنا العقلية و العاطفية

في السابع من كانون الثاني عام 1947 كانت الطليعة المثقفة من رجالات بغداد على موعد لوداع ابن بغداد وعلامتها الاب انستاس ماري الكرملي”يقول العلامة مصطفى جواد يوم ووري الاب التراب “: لقد فارقنا الفراق الاكبر.وودعنا الوداع الاخير آسفين عليك فاقدين بموتك صديقاً صادق الود ،كريم الخلق ورجلاً وهب نفسه للغة العربية.فكان باراً بها”

في الحقيقة حتى المشاريع الخيرية “الإنسانوية” (humanists) أي التي تخصّ الإنسان أصبحت في حالة صعبة، إلى جانب التطوّع من خلال الدعوات صعب خصوصا كلما كان الإنسان معرضًا إلى “ترغيب العولمة”، كلما كان صعبا عليه أن يتخذ قرارات مستقرة في حياته. هذا التذبذب يجعل لدى الفرد غموضا في ما يخص الحاضر والمستقبل لذلك تراه يلجأ إلى الماضي، ويحاول أن يجد فيه مقياسا لحياته المادية. لكن هذا الماضي لا يكفيه ليروي عطشه. أما المادية التي بنيت عليها حضارة اليوم، فقد وصلت إلى الخط الأحمر فالبطالة في كل مكان وهي مقنعة حينًا ومكشوفة أحيانًا كثيرة في حضارة وصلت إلى حالة إشباع، بحيث أطلقوا عليها اسم “مجتمعات ما بعد الحداثة”، فيها لم يعد الطعام والملبس مشكلة، لكن المشاكل اختلفت، لكن في مجتمعات أخرى ما زالت متخلفة عن الركب، مشكلتها هي أنها تمنع أبناءها عن التفكير. وهي حتى إن بقيت على شيء من التدين لكن بلا تفكير لا يمكن للدين أن ينتعش ويُنعش، فهو كالطعام يحتاج أيضا إلى تحميص وفحص.

وقد قرأت عليه بعد ذلك آراء وتصوّرات عميقة في أمّهات القضايا والتحدّيات التي تواجه المسلمين في عالم اليوم، وهو حين يوجّه النقد الى الغرب لنظرته المنحازة والقاصرة تجاه الإسلام، فانّه لا ينسى توجيه اللّوم الى بعض المسلمين في الشّرق أو الغرب ممّن لا يفهمون التعاليم الإسلامية، ومن الصّعب ـ كما يقول ـ أن تفهم الغربيين حقيقة الإسلام لأنّ الكثير من المسلمين الذين يعيشون في الغرب لا يمارسون ولا يعيشون حسب تعاليم الإسلام.

تصفح: اقرأ مقدمة الفصل. ستتكون لديك بذلك فكرة عامة عنه. ثم مر على الصفحات التالية محاولا قراءة العناوين والكلمات البارزة وما كتب على الصور والأشكال البيانية. حاول مراجعة الإشارات التي وضعها المدرّس –إن وجدت، وأخيرا حاول قراءة أي ملخص موجود للفقرات أو الفصل.

ولكن أزمنة الجنس التناسلي لم تكن دائما في تلك العهود الغابرة و لم تظهر فقط في اطار الجهل الانساني أو الظروف الاقتصادية وانما كذلك للأسباب الحربية فقد سجلت مثلا في ألمانيا القرن الأول الميلادي طفرة سكانية كان سببها دعوة الحكام للتناسل لمواجهة المد الروماني وهذه الحالة تخرج عن الشيوعية الجنسية لذلك عرفت المرأة ارهاقا جعل شمال أروربا لا ينتصر على الطبيعة (تهيأة الغابات وتجفيف المستنقعات لتمهيد السبيل للتجارة والفلاحة ) الا بعد أربعة قرون.

هناك صراع فكري قديم ومرير مستمرعبر عصور طويلة  الى حد اليوم بين الفكر الميتافيريكي اللاهوتي وبين الفكر المادي، و اصبحت المشكلة اكثر واضحة بعد ظهور العلوم التكنولوجية والازمة الاخلاقية؟ فالمسيحة وبقية الاديان تعاني من هذه المفاهيم، خاصة قضية ازمة الايمان وازمة في الاخلاق. فما هو مطلوب من رجال الاكليروس، منكم ابونا، من ابنائنا الكهنة؟ ما هو السلاح الجديد الذي يجب ان يتسلحوا به، او ما هي الطريقة الجديدة التي يجب ان يخاطبوا بها المؤمنيين لاسيما الجيل الجديد حتى تجذب انظارهم كي يتم ارجاعهم الى الايمان المسيحي مرة اخرى؟.

وحدث ذات يوم أن زاره صديق هندي مسلم تحدث معه في موضوع العقائد المسيحية ومقارنتها بالعقيدة الإسلامية، وانتهت الزيارة، إلا أنها لم تنته في نفسه، فقد أثارت انفعالاً شديداً في ضميره وعقله، وصار يتدبر كل ما قيل فيها من جدال، مما دفعه إلى إعادة النظر في العقائد المسيحية.

لا نستطيع استغناء حتى عن فرد واحد مهما كانت سلبيا، العدد مهم، الحكمة ودور العقل مهم، السياسة مهمة، الروح الثورية مهمة، القيم الروحية وتعاليم ديانتنا المسيحية مهمة، صراعتنا من اجل ابراز اي تسمية هي لعب اطفال على شاطيء البحر الهائج كما يصف الفيلسوف نيشته في دولاب الزمن!!!

إن كل إنسان يقول لنفسه طوال الوقت – شعورياإً أو لا شعورياً – أفكاراًً وجملاً باستمرار عن كل مايتذكره ومايواجهه .. أو مايتصوره من مواقف .. وبناء على هذه الجمل .. أو بناء على مايقوله لنفسه فى حواره الذاتى.. من أن “ذلك الشئ كريه وفظيع” أو “رائع وجميل” تتكون إنفعالاته وأوهامه وهواجسه بناء على تلك المفاهيم .

على الزفير يجب أن نتصور أن الضوءفإنه يتحول إلى موجة التي تغطي الجسم وينتشر في جميع أنحاء الطائرات. هذه الموجة من القوة قوية تدفع التعب، والعصبية، والغضب. الأهم من ذلك، الوقت الكافي لفهم ما يجري سلبية فقط، وليس كل ذلك معا، مدمرة الإنسان، تحتاج إلى الاستماع إلى حقيقة أن العواطف الإيجابية في مكانها الصحيح.

وعلى الرغم من توفر احصاءات عن حوادث الطرق وحوادث المصانع، فانه لا يمكن تقدير الخسائر البشرية والمادية التي تصيب المجتمع الغربي بسبب ادمان الخمر والمخدرات. وفي بعض المستشفيات التركية، تتجاور أقسام علاج الادمان واقسام علاج الامراض العقلية، لما ينطوي عليه ذلك من انذار، ان عاجلا او آجلا، هذا اذا ما دمر العقل قبل ان يتوقف الكبد عن أداء وظائفه.

@vivian_wehbehttp://m.sayidaty.net/node/401201/%D8%B3%D9%8A%D8%AF%D8%AA%D9%8A-%D9%88%D8%B7%D9%81%D9%84%D9%83/%D8%B5%D8%AD%D8%A9-%D9%88%D8%AA%D8%BA%D8%B0%D9%8A%D8%A9/%D9%82%D8%AF%D9%85%D9%8A-%D9%84%D8%B7%D9%81%D9%84%D9%83-%C2%AB%D8%B3%D9%86%D8%A7%D9%83%C2%BB-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%84%D9%88%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A-%D9%8A%D8%AD%D8%A8%D9%87%D8%A7-%D9%88%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A-%D8%AA%D9%86%D8%A7%D8%B3%D8%A8%D9%87 #photogrid @photogridorg

 الاتحاد بحسب غبطته ليس معناه ان يكون لجميعنا بدلة واحدة متشابهة ، الاتحاد هنا جاء بمفهوم اخلاء الذات من اجل مصلحة المسيحية والكنيسة وايمان ابنائها .كما ان الكنيسة الشرقية كانت واحدة  لقرون طويلة خاصة الذين كانوا في المملكة الفارسية. الاختلاف الذي حدث نتيجة المجامع المسكونية الستة الاولى لدى اجدادنا لم يكن شيئاً جوهرياً بل مظهري ولفظي من جراء صعوبة لفهم المصطلحات الفلسفية وتعابيرها بين كلا الحضارتين الاغريقية والشرقية. اليوم لا يوجد اي اختلاف جوهري من  ناحية العقيدة الايمانية لكن هناك تراكمات جاءت من الغرباء علينا بسبب حكمهم ، بكل سهولة نستطيع ازالة هذه الاتربة ونعود الى اصالتنا مع  اجراء التجدد الضروري الذي يلزمه العصر حيث يعيش الانسان من جراء التقدم الحضاري والثقافي للانسان وضع جديد ، الوحدة بين الشعب موجودة، الحواجز هي عند قيادة الكنائس فقط، فالامر متوقف عند قرارهم وليس عند قرار الشعب، ان ارادوا الاتحاد فلا هناك مانع لاهوتي عقائدي متوفر وكذلك الشعب لم يمانع ابدا كما ظهر من خلال المحاولات السابقة. فالتنازل عن كرسي البطريركية الذي قلته في احدى المناسبات لا يتم هكذا فجأة بدون وجود دراسة واتفاق ووصل الى وحدة حقيقية مصانة، يعني ان يكون هناك حاجة لهذا القرار، اي  اذا اقتضت مصلحة الكنيسة مني ان اتنازل الكرسي ، ساتنازل لان هذا هو تعليم الانجيل المقدس و تعليم الكنيسة، لان عملية التنازل تشبه عملية اخلاء الذات، يعني التضحية بذات من اجل مصلحة الكنيسة. فقضية الوحدة مع الكنيسة الشرقية الاشورية التي تعد من اولويات والامور المصيرية لكلا الكنيستين لا سيما بعد انتشار ابناء كلا الكنيستين في العالم وكذلك الظروف السياسية التي يمر فيها الوطن. وهذا الخط  ايضا يوازي عن ما جرى خلال السنة الماضية من التقارب بين جميع الكنائس ومحاولاتهم لفهم الواقع بنظرة واقعية جديدة واجراء التقارب والبحث عن  السب التي توجههم الى الوحدة . الوحدة لا يعني الغاء احدهما الاخر وانما الاندماج الذي يسير معا من كلا الطرفين مع معالجة جميع المشاكل والمعوقات بنظرة  وبروح مسيحية وايمان صحيح.

لا اعرف كيف يتجرأ البعض ويتحدث عن الايمان المسيحي وهم لا يبالون بأقوال او وصايا السيد المسيح نفسه، فعوض ان يصلوا ويصوموا ويطلبوا من الروح القدس ان يلهم جميع المطارنة  المشاركين في سينودس انتخاب البطريرك ، ان يفتح ذهنهم كي يستقبلوا الهما من الروح القدس لاتخاذ القرار الصائب واللازم والصحيح والمطلوب لهذه الكنيسة وهذا الشعب في هذه المرحلة الحرجة من تاريخها ، من المؤسف من الان بدأنا سماع همس البعض واحاديث التحزب بل التحريض على الحفاظ على الاسلوب القبلي في كنيسة المسيح.

كيلي تصف نفسها بأنها لم تمر بمشاعر حب أو حزن وبأنها تحسد الناس الذين يبدون عفويين ومبتهجين. وقد كتبت بعض القصائد لأستاذها، تعبِّر فيها عن مدى خسارتها وافتقادها لوالدها وعن رغبتها الشديدة في زيارة قبره التي يحول الخوفُ دونها. أما الآن، وبعد مرور خمس سنوات على وفاته، فقد بدأت بالتعبير عن مشاعر الحزن والأسى على موته، كما بدأت تسمح لنفسها بالشعور بالألم، وستكون لاحقًا قادرة على أن تعيش خبرة التمتع والابتهاج بحياتها على نحو مشابه أيضًا.

1-      الوعي غير القيمي Non-Judging Awareness: هو محاولة عيش التجربة والتعامل مع كل موقف كما هو هنا الآن من دون تعقيدات ومن دون إطلاق أحكام قيمية على الحالة الآنية مثل جيدة أو سيئة، لها رائحة، فوضوية، مفيدة، مدمّرة، متواضعة…ألخ.

يقول بوبر في شرح نظرته إلى الافتراضات العلمية التي وضعت في الغرب، وطرحت كمسلمات يقينية “بدأ عملي في فلسفة العلم في مرحلة مبكرة، وأول مشكلة واجهتني هي: متى تصنّف النظرية على أنها علمية؟ أو هل هناك معيار يحدد الطبيعة أو المنزلة العلمية لنظرية ما؟ لم تكن المشكلة التي أقلقتني آنذاك متى تكون النظرية صادقة، ولا متى تكون النظرية مقبولة؟ كانت مشكلتي شيئاً مخالفاً. إذا أردت أن أميز بين العلم والعلم الزائف وأنا على تمام الإدراك بأن العلم يخطئ كثيراً، وأن العلم الزائف قد يحدث أن تزل قدمه فوق الحقيقة”.

مكان عظيم للتأمل في المنزل هو غرفة هادئة ومريحة، ولكن ليس من المرغوب فيه حيث يمكنك النوم. ينصح الناس ممارسة التأمل لتطبيق هذه التمارين حتى على الطريق – بالقطار أو بالحافلة. وعلى الرغم من أنه في ظل هذه الظروف لن يكون من الممكن الاسترخاء تماما، والتأمل يساعد على استعادة القوة والراحة. ومع ذلك، فإن ممارسة هذا ينبغي أن يكون إلا مع الخبرة – المبتدئ للاسترخاء في مجموعة كبيرة من الناس لن تعمل.

وقال ابن جريج (http://library.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=13036) : قال مجاهد وابن عباس (http://library.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=11)في قوله : ( الله نور السماوات والأرض (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=1271&idto=1271&bk_no=49&ID=1297#docu) ) يدبر الأمر فيهما ، نجومهما وشمسهما وقمرهما .

أنت غالبا” على علم بأن لديك نسخة أخرى من نفسك _أعماقك ,و هو ما يدعى بالعقل الباطن . و لا بد أنك واجهت طبيعته خلال الأحلام أو عندما استمعت الى ” غريزة الشجاعة” . ربما لم تدرك حقيقة إمكانيات هذا الجزء بك –إن القدرة للوصول إلى عقلك الباطن بإمكانه أن يعرفك على نسخة أخرى منك أكثر حكمة مما يمكن أن تتصور!

  المجتمعات الشرقية تفرض على الطفل البريء الذي قال عنه الفيلسوف جون ستيوارت مل  :”يولد العقل كصفحة بيضاء ، تأتى التجربة لتنقش عليه ما تشاء” الخضوع اكثر ما هو معقول وربما كان هذا احد اهم الاسباب التي ادت الى حصول الثورات في الوطن العربي.

الفكر والمعرفة الفكرية لا يكفيان. فعلى الرغم من أن الفكر لا يخطئ كليًّا، لكنه لا يكفي. فلكي يعرف الإنسانُ الحقيقةَ عليه أن يحظى باختبارها فعليًّا. ففي الفلسفة الهندية لا يعرف الإنسان الحقيقة وحسب، بل يحققها. أما الكلمة التي تعني “فلسفة” في الهند فهي درشنا التي تُشتَق من الجذر درش الذي يعني “الرؤيا”. و”الرؤيا” هذه تعني أن نتجهز بخبرة كشفية مباشرة في الموضوع لنتحد معه. وتتعذر علينا المعرفة مادام الفكر والموضوع مختلفين أو متباعدين. وقد اعتمدت المذاهب اللاحقة للفلسفة الهندية، حتى منذ بداية المناهج، على الفكر من أجل صياغة ممنهَجة للمذاهب والمناهج، ومن أجل إيجاد تبريرات منطقية، كما اعتمدت عليه في حسم المناظرات التي كانت تقوم بين منهج وآخر. ومع ذلك، تعتمد المناهج كلها، ماعدا منهج تشارفاكا المادي، على وجود طريق أعلى لمعرفة الحقيقة، طريق أسمى من الفكر، هو الإدراك المباشر أو اختبار الحقيقة المطلقة التي لا يمكن الوصول إليها بالفكر بأيِّ شكل من الأشكال. يستطيع الفكر أن “يشير” إلى الحقيقة، لكنه لا يستطيع أن يكتشفها أو يبلغها. فإذا كان الفكر وسيلة الفلسفة بمعناها الفكري، كان الكشف الوسيلة الوحيدة لإدراك المطلق. وهكذا تعتمد الفلسفة الهندية اعتمادًا كليًّا على الكشف، وتعترف بفاعلية الفكر والذكاء عندما يطبَّقان في نطاق طاقتهما المحدودة أو فيما يناسبهما من استعمالات.

توماس أديسون( 1847-1931) لما توصل إلى اختراع المصباح الكهربائي الذي ننعم به في حياتنا وإلى كثير من اختراعاته الأخرى التي تقدربـ2332 مع العلم فقد استطاع الياباني ” شومبي يامازاكي” تسجيل رقم قياسي جديد 3245 اختراعاً كما أوردتها الأنباء اليابانية.

أما الرجل المدمجة ليليت فيه (التي تتكامل فيه كل من ليليت وحواء) فسوف لن يحول زوجته إلى أم له وسوف يعيش زوجته نداً وإغناء وإكمال وتنمية له، ويتشارك معها الحياة ويبنيها بشكل فاعل وإبداعي. إنه رجل منفصل عن الأم، يتصرف بالفعل من داخله، من ذاته، دون أن يكون عليه لأن يحقق شيئاً أو يبرهنه أو يصارعه مدفوعاً بعوزه الداخلي. إنه لا يستطيع تحمل وجوده لوحده فحسب بل ويستطيع الاستمتاع بفردانيته النادرة وخصوصيته الوجودية. طفله ليس منافساً له وإنما وظيفة طبيعية، يتحول بالنسبة له معلماً و مدرباً ومثالاً أعلى. ويستطيع احترام اختلاف الخلف بوصفه تعبير عن عمليات النمو الحيوية.

“لويز القش دروس التأمل مساء قرب لي النوم التأمل، والتأمل تقنيات التأمل الصباح،”

اولت هذه المدرسة اهمية كبرى عن موضوع ” كيفية ظهور الكون والحياة وكيفية استمرارها”  كذلك كان يجب ان تحافط على مفهوم المادة الحية اي النفس الاتية او المانحة من الاله والتي تكون المادة الحية. والتي اعتبرها الفيلسوف والعالم طاليس هو الماء، لان الحياة بدون الماء يستحيل وجودها

Медитация — это просто упражнение для ума, созданное для того, чтобы научиться контролировать свое внимание и самому выбирать, на чем сосредоточиваться. Для медитации необходимо концентрироваться на чем-то повторяющемся (например, на повторении слов про себя) или на чем-то постоянном (например, на пятне на стене). Существуют разные типы медитации. В некоторых из них используются внешние

9- كم قلت هذه ليست طريقة خلق الشعور القومي عند الكلدان،بل  لكي نبني البيت الكلداني يجب ان نبدا من القاعدة عن طريق اقامة نشاطات كلدانية حتى يعلم ويثق الناس بنا، يشعر الناس  هناك فعلا شيء كلداني، حينما يرانا الناس نعمل بأيدينا ونصرف اوقاتنا واموالنا في قضية لا نستفيد شخصيا منها بل تدعم كيان الذي ننتمي اليه حينها يؤمنون ويتلقحون بالفكرة،  لا ان نتكاثر بصورة عجيبة من حزبين كلدانيين الى خمسة احزاب بعد اقامة مؤتمرين.

يا فادي , انت تعرف بان لا إله إلا الله وإن محمد رسول الله , وانت تعلم بإن صوت كلمة كليم له ترددات تغذي نواة الخلية العصبية المركزية , وانت تردد هذا الصوت لإنه مفيد ليس إلا . انت لا هذا الصوت او إنك تقوم بشعائر له او قربان .

وقالت: (من فوائد الحج أنه يوطد الوحدة الإسلامية ويغذي الأخوة التي أنشأها محمد وهو يدعو المسلمين في كل عام مرة واحدة إلى التعارف والتقارب والتحدث فيما بينهم.. فالحج والحالة هذه ليس فرضًا دينيًا فحسب، وإنما هو إلى ذلك كله، جمعية أمم عظمى. ولقد أشار إلى هذه الظاهرة الخطيرة الأستاذ سنوك هيروغرنجه المستشرق الهولندي فقال: (لقد سبق الإسلام الحكومات الأوروبية في التوحيد بين الأمم والتقارب بين الشعوب بما أقره من وجوب الحج على كل مسلم يستطيع إلى الحج سبيلاً، ولعمري إن هذه الديمقراطية والأخوة التي أقرها الإسلام وجعلها عامة بين أتباعه لما يخجل الجماعات الأخرى التي لم تفطن لها ولا دعت إليها)([43])

يعد سيادة المطران لويس ساكو السامي الاحترام احدى  الشخصيات المهمة  التي تلعب دوراً فعالاً  ليس على مستوى كنيسة العراق فقط، انما  على مستوى الوطن – العراق  لما يقوم به من مبادرات واجراء  حوارات  ولقاءات  من اجل تقريب وجهات النظر لتوطيد العيش المشترك بين كافة ابناء الوطن.

انا احترمك كثيرا لان تقول ما تفكر به دائما  وبجراة ايضا، لكن من  المهم جدا ان تدقق في ما تقوله؟ هل تريد يكون للكلدان امة عظيمة في هذا العصر ومهمة تقوية مقوماتها تقوم بها الكنيسة ورجالها اما مثقفينها وكتابها يضعون رجل على الرجل في المساء يكتبون مقال او تعليق على احد المواضيع في عنكاوا كوم. استحلفك بربك هل تعتقد سوف سيكتب لهذه الامة البقاء؟

لكنه استنكر بشدة هذا الخبر ، واستغربه ، فمثل هذا الإكتشاف لايمكن معرفته إلا بتطور العلم الحديث وعبر أجهزة حاسوبية حديثة بالغة الدقة ، فقال له أحدهم: إن قرآنهم الذي يؤمنون به يروي قصة عن غرقه وعن سلامة جثته بعد الغرق.

وحملتُ الكراستين مجمل أفكاري وامنياتي ، ووجهت كلماتي بكل صراحة  وواقعية إلى جميع فئات المؤمنين وناشدتهم أن يكونوا عناصر خير ومحبة في كنيسة المسيح.  وإذا كنا نسير حقا تحت إرشاد الروح القدس ، فهو سيُلهمنا الصبر والاستمرارية . ويعرف الساعة التي فيها تتحقق هذه الامور.

ومن أشهر شعراء المهجر الجنوبي رشيد سليم الخوري الذي اشتهر بالشاعر القروي، وقد كتب قصيدة بعنوان (عيد البرية) يستحث فيها المسلمين لاستعادة مجدهم القديم منها، ويقرئ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم سلاماته وحبه، داعيًا إلى التحاب والتآخي بين المسلمين والنصارى، فيقول:

2- هناك اهتمام عام بالتناظر في الشكل ويعكس ذلك حب الترتيب والتناسق والدقة وهذا من الصفات الوسواسية في شخصيتها . والابتسامة اجتماعية ودبلوماسية أساساً ولا تعبر عن الفرح والسعادة فهي ابتسامة مرسومة بشكل أوتوماتيكي (آلي) ، كما أن التعبير العام للفم مع الوجه والعيون يدل على أنها تريد أن تقول شيئاً ولكنها لا تقول والنتيجة هي التردد والسكوت ، والحاجب الأيمن مرفوع بشكل واضح مقارنة مع الحاجب الأيسر ويدل ذلك على نقد وتذمر وإدانة وعدم رضا على ما يجري حولها ، ولكن دون نطق واضح خشية الرفض الاجتماعي وعدم استحسان الآخرين ، ويعكس الحاجب المرفوع أيضاَ وجود المراقبة الذاتية القاسية و( النفس اللوامة ) والنقد الذاتي المتكرر وأيضاً الحساسية للنقد .

الجواب : بشهادة قرائها السابقين والحاضرين نجحت الفكر المسيحي في أن تبني تيارا فكريا ملتزما وواعيا لدور الكنيسة في حياة العراق وضمن الكنيسة الجامعة. ولقد كان نيلها الجائزة الذهبية من الأتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة عام 2005 مؤشرا الى الدور الذي لعبته الفكر المسيحي على الساحة العراقية والشرق الأوسط كمجلة ملتزمة منفتحة ورائدة. أما في باب الطموحات فكنا نتمنى ان تستمر مجلة “الفكر المسيحي”  في رفد الفكر المسيحي العراقي بادوات التحليل والمبادرة والكتابة الملتزمة عن طريق مزيد من الحوارات الفكرية والصحفية والتحقيقات والمعالجات والطاولات المستديرة. ولربما كان أحد أحلامنا خلق مركز للدراسات والأبحاث الفكرية والأجتماعية والكنسية تساعد في اقامة مبادرات اعمق واوسع لتجسيد رسالة الكنيسة العراقية وقراءة آفاق مستقبل المسيحية  في بلادنا وبناء قواعد أمتن من العيش  المشترك بين المسيحيين والمسلمين في الشرق الأوسط.  

في البداية اود ان اؤكد على امر ضروري ومهم هو، يجب ان نسلم نحن جميعاً بحقيقة مهمة، هي ان  نقاشاتنا وجدالاتنا وارائنا وإنتقاداتنا واختلافاتنا واعتراضاتنا واحد للاخر هو امر عادي وطبيعي، بل يُعد امر غير معقول ان نتفق جميعا على رؤية واحدة بسهولة، في نفس الوقت كلنا يعلم علم اليقين ان دوافع اغلب المتحاورين لا سيما غير المنتفعين  بكافة انواعهم هي نابعة من موقع الشعور بالمسؤولية القومية واخلاق المسيحية والضمير الانساني.

وأخيرا يختتم د.ديفيد نيفن «أسرار السعادة» بدراسة اجريت على مئة شخص بينت أن تأثير الاحداث الجيدة والسيئةيتلاشى سريعا اي ان سعادة الاشخاص لم تكن لتعتمد على عدد الاحداث ولكن على مااستفادوا من هذه الاحداث.. ويمكننا القول أخيرا: ان الانسان نفسه ذو قدرة كافيةومعرفة تامة برسم السعادة في حياته مهما كانت ظروفه بقليل من القناعة والثقةبالنفس.

عندما كان يزور والدي كان يتحدث عن محبة الرب وعطفه كان يتكلم بثقة وهدوء وإيمان، سألني في أحد الرسائل عن” كيف كانت أموري “وقال لي أيضاً كيف التقى زوجته في جامعة واشنطن وقال أنه إن عندما يأتي إلى المنطقة سوف يقوم بزيارتي. كانت هناك نغمة مثيرة في هذه الرسالة و كان يتحدث عن جامعة واشنطن وعن إمكاناتها المتوفرة.

“أفضل التأمل تطبيقات التأمل التجاوزي، _اليوغا الجوي”

كان من أول الأسماء التي وضعت في هذا الفصل اسم (الفونس إيتان دينيه)([67])، فسألت الغريب عنه، فقال: هذ الرجل من كبار الفنانين والرسامين العالميين، وقد دُوّنت أعماله في معجم (لاروس)، ولا تزال جدران المعارض الفنية في فرنسا تزين بلوحاته الثمينة، وفيها لوحته الشهيرة (غادة رمضان)

– عدم القدرة على الفريق بين الجوهر والمظهر.-عدم معرفة العلاقات الخطية والعلاقات غير الخطية وطرق التعامل معها وحساباتها لقد تعود العقل البشري بوجه عام عبر الزمن على التعامل مع العلاقات الخطية التي تمثل معادلات ٍ من الدرجة الأولى لسهولتها كما يبدو، فإذا عرفنا السرعة الثابتة لسيارة نستطيع حساب المسافة المقطوعة خلال أزمنة محددة وراح يطبقها في كل المجالات. بينما الحقيقة أن كثير اً منن الأمور في الحياة و العلم تخضع لعلاقات غير خطية. مثل المعادلات التي هي أعلى من معادلات من الدرجة الأولى والعلاقات الهندسية أو اللوغاريتمية وغيرها ليس من السهل التعامل معها وإجراء حساباتها. على سبيل المثال :العالم “سيتا” الذي أوجد الشطرنج وطلب من الملك ” شيرام”إعطاؤه حبة قمح واحدة في المربع الأول ومن ثم مضاعفة الحبات في كل مربع يليه .ظن الملك أن ما يطلبه هو عبارة عن كمشه (قبضة) من الحبوب لا تتعدى واحد كيلو غرام، ولكن العلاقة

#_ ❐ بالفيديو والصور.. أجسام غريبة تدور حول الشمس تُثير قلق علماء الفلك سلّط الموقع الإلكتروني لصحيفة “دييى ميل” الضوء على اكتشاف أحد المُهتمين بعالم الفضاء والذي يُدعى Myunhauzen أجسام غريبة تدور حول الشمس، والتي يعتقد البعض أنها تسيطر على الضوء والحرارة التي تخرجها، إذ تم رصد هذه الأجسام … #_

نحن اليوم نرى كان يجب ان يكون وضع كنيستنا افضل لان عددها اكبر من كنيسة روما في القرن الثامن والتاسع؟ لكن احد منا وحتى اباء الكنيسة القدماء لم يتطرقوا او يعترفوا  بمشكلة كبيرة وقعت فيها الكنيسة الشرقية  في القرن الثالث الى اليوم زالت اثارها موجودة على الكنيسة، قضية ظهرو  البدعة المانوية وحدوث خلط  او اندماج لتعاليمها مع تعاليم الكنيسة بسبب قلة الثقافة  المسيحية و ببسبب الاضطهادات المتلاحقة (مثل الاضطهاد الاربعين 339-389 م) و ان افكار المانوية التي لازالت بعض شوائبها موجودة في حياتنا او ممارسة ايماننا. او اثر مواقف البطاركة من الديانات الاخرى مثل الزرداشتية والمانوية والاسلامية على الكنيسة الشرقية التي كما قلنا كان يتجاوز عددها 80 مليون او اكثر ( هذين الموضوعين  كبيرين  تحتاج الى بحث ودراسة من قبل اشخاص مقتدرة  يا اخي ليون)

هذه الاحداث المؤلمة ادخلت الكنيسة المسيحية في تجربة مرة اخرى لا تقل عن تجربة اضطهاد نيرون وشابور الكبير ودقليديانوس، وعباس الصفوي وتيمورلنك، لكن في نفس الوقت وضعت هذه الظروف  القادة الروحانيين للمسيحيين في امتحان  لم يتوقعها احدا. فالرجال عند الشدة، والحمد لله كل رؤسائنا الروحانيين كانوا عند الحدث وبمستوى الحدث، جابهوا الفضيان البشري الذي هجر قسريا وعمل كل ما بوسعهم، ولازالوا في الخطوط الامامية من هذه الجبهة كي لا تنهار الحضارة المسيحية التي قادت الشرق وبالاخص العرب ان يخرجوا من الظلمات الفكرية ليطلعوا على افكار ابقراط و ارسطو وافلاطون وفياغورس ارخميدس وغيرهم من عباقرة الانسانية من خلال ترجمته الفكر الاغريقي الى العربي.

التعصب يزداد كلما ازداد حجم الأقلية .. في ألمانيا و الإيمان بالنازية ساعد على وجود التعصب ضد جماعة الأتراك و غيرهم من الجاليات المسلمة خاصة و هذا التعصب وصل إلى إحراق بعض بيوت الأتراك بما فيها.. و رفضهم للدماء الأخرى و مثال على ذلك قصة بوريس بيكر لاعب التنس الألماني الشهير الذي تزوج من امرأة افريقية الأصل و المظهر من أم ألمانية و أب إفريقي .. حيث قام المجتمع ضده بكافة وسائل الإعلام و الوسائل الأخرى مما جعله يترك ألمانيا و التوجه إلى بلد أوروبي أخر.. و لكن كل ذلك لم يساعده على العيش بسلام مما اضطره أن يطلق زوجته و هو غير أسف عليها و على أبنائه منها .

ونحن نوصي بشدة فترة من التأمل اليومي. إضافته إلى نهاية ممارسة أسانا، أو جانبا كتلة أخرى من الزمن. الشيء المهم هو أن تجد الوقت الذي يعمل بشكل أفضل بالنسبة لك. لا تفعل الكثير في وقت قصير جدا. كنت عرضة للحصول على تثبيط ووقف تماما.

لكن نحن هنا لا نطالب فقط بتعويض الاهالي ماديا بقدر ما  نطالب بإدخال الحادثة في تاريخ العراق الحديث  وذكرها على غرار ذكر مذبحة حلبجة للاخو الاكراد  و مجزرة الدجيل والثورة الشعبانية للاخوة الشيعية في الدستور العراقي و ادخالها منهاج التدريس والشيء الثاني هو اقامة نصب تذكاري للشهداء في الطريق العام  الذي يربط  بين فيشخابور وابراهيم خليل مع الموصل.

أصله ممارسة هندوسية قديمة يعتقد ممارسوها إمكان ارتقاء الإنسان إلى مستويات عليا يكتسب فيها صفات ألوهية، وتتطلب الخروج من قيود التفكير الواعي الذي يربط الإنسان بواقعه وحدود صفاته وقدراته ، ومن ثم استخدمت كعلاج للخروج عن الشعور بالعجز أو الضعف أو المرض واكتساب قوى إضافية ! وقد وضع طريقتها المعاصرة المهاريشي يوجي عام 1955م وهي مسجلة باسمه دولياً، وقد اعتبرتها الولايات الأمريكية ممارسات دينية ومنعت تعليمها والتدريب عليها في المدارس العامة.

قلت: لقد ذكر الله تعالى ذلك، فقال:﴿ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ) (لأنفال:33).. ولكن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم غادرنا، فلم يبق لنا إلا الاستغفار.

العقل الباطني او المخزن لذكريات العالم يطهر نفسه بنفسه مع العلم ان ليس له فم ليتكلم لذلك يخرج كلامه بشكل صور مبهمه بالنسبة لعقلك الواعي. لكن ان تمعنتي بالصور بعد التأمل وليس اثناء التأمل سوف تلاحظي ان هناك حكمة في تلك الصور او مبرر او تلميح لك لكي تكوني افضل. على كل حال الصور التي تمر بذهنك لا تفكري بها ولا تعطيها انتباه ودعيها تخرج من مكانها المدفون بسلام. لذلك لا تخافي بل افرحي بان جهازك العصبي بدء بالتنظيف والتطهير. احسنت تابعي.

ان هؤلاء الفلاسفة كانوا في بداية القرن التاسع عشر وفي بداية القرن العشرين، يشجّعون الحركات الثورية والسياسية و يريدون تحرير الانسان من قيود الماضي سواء كانت قيود دينية او تقاليد هرمة او أنظمة سياسية مجحفة،  فأعطوا أهمية للفكر وللمنطق واللغة حتى تكون أدوات قوية ومتطورة لخدمة الإنسان . لكن أهملَ الجانب الاساسي الذي هو الأخلاق، يعني أهملت ركائز المجتمع التي  يجب ان تكون موجودة . بدأت مبادرات جديدة من قبل المفكرين لإعادة ترتيبها وتطويرها وتنظيما من جديد.

تتعدد أسباب ترك المدرسة. لكن إذا أخذنا نموذج أميرة، نجد أنها تركتْ المدرسة بسبب صعوبة المواصلات، من ناحية، وبسبب التعامل السيئ معها وعدم متابعة الأهل لوضعها المدرسي، من ناحية أخرى. وهذا يعود إلى بيئتها الفقيرة، التي “تخجل”، ربما، من التعامُل مع مدرِّسات ومدرِّسين “عندهم شوفة حال [مغرورين]”، الأمر الذي يُشعِرُها بالدونية حيالهم ويُبعِدُها عنهم. يضاف إلى ذلك طبعًا غيابُ الدافع الأساسي لدى أميرة. وهي تركت المدرسة ببساطة، وذلك بسبب عدم توافر مساعدة لها: “ما في حدا يساعدني، وبضل [أظل] أتعلم لحالي [وحدي].”

“اليوغا اليو +تأملات على الفلسفة الأولى”

بقى امر مهم ينسى كثير من الاخوة الذين يفضلون تبني اللغة الاكليزية او الغة جديدة حسب الدولة التي يعيشون فيها، بان بعض من اولادهم في الغد سوف يعاتبونهم ان يلعونهم بسبب عدم محاولتهم على تعليم لغنة اجداهم لهم.

ثالثا-  كثير من كتابنا يلتصقون بمواضيع جانبية او غير مهمة مبتعدين  من المواضيع الساخنة والمصيرية لابناء شعبنا التي  يجب ان تكون تحت مطرقة النقد  ومعالجتها ، فهم لا يضعون اقدامهم في حذاء صاحبهم  على قول الانكليزي:Try To Put Your Feet in Others Shoes) جل همهم هو هناك موضوع  ما او يستطيعون الكتابة عنها والطعن بالشخص المقابل  بصورة سلبية الى حد الحقد تاركين الظروق وموقفه الشخصي بدون مبالاة.

– اه يا زوجي ! هذه اخر مرة تتكلم واخر مرة ترى فيها اصدقاءك ! .. تأثر سقراط وطلب اليها ان تذهب . ثم التفت نحو اصدقائه وبدأ يحدثهم ويتناقش واياهم في مواضيع مختلفة في الفن والموت والروح …. وبينما هو كذلك ، اذ بالجلاد يقاطعه :

الهندية الممارسة ممارس التانترامنذ فترة طويلة كان من المعروف أن الجهاز العصبي هو مصدر طبيعي من النعيم. البحث العلمي في مجال علم الأعصاب تأكيد أن المعالج يعرف بالفعل – فن تحويل الضغط إلى النعيم متاح ليس فقط لقلة مختارة، ولكن مفتوحة لجميع الناس. يبقى فقط أن تعلم واتقان التقنيات التي من شأنها أن تساعد على فتح وإلى الأمام الطاقة النظيفة والكيمياء النعيم لولادة إلهام وتحقيق امكاناتنا.

3- كان احد اهم اسباب سقوط الامراء الاكراء عبر التاريخ مثل مير كور الراوندوسي وبدرخان بك  في القرن التاسع عشر هم رجال الدين، فالاول اُعطِيت فتوى ضده من قبل الرجل الدين المشهور (في الموصل)  والثاني  كان رجال الدين هم من شجعوه على القيام بالمذابح ضد المسيحيين واليزيدين في حينها ( مذابح بدرخان بك ضد الاشوريين النساطرة عام 1842- 1846).

نعم سوف يستمر ذلك إلى أن يعاد النظر في الثقافة الإسلامية السائدة وليس إعادة النظر في الإسلام. فالثقافة الإسلامية السائدة قائمة على كره الآخر وإقصائه (اللهم يتّم أولادهم ورمّل نساءهم) وعلينا أن نكون صادقين فهذه الثقافة تزرع الكره فينا، عندما نقول {غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ} [الفاتحة : 7] فهذا يعني المغضوب عليهم هو اليهود والضالين هم النصارى، الأمر الذي أخرج البوذيين من دائرة الاتهام رغم أن التفسير يقول أن ملة الكفر واحدة. وعندما تسألهم عن الذي اخترع المخدر الطبي لتخفيف آلام المرض وهو نصراني يردون: (أخذ ثوابه في الدنيا لكنه في الآخرة مصيره إلى جهنم) هذه ثقافتنا السائدة ونعود ونقول إننا خير الأمم؟!

انا اعتبر الكنيسة امنا روحيا وانسانيا واخلاقيا، الكنيسة جسد حي نحن اعضاؤه، اي خلل او شلل في اعضائه سوف يترك اثره على كل الجسد وعلى حياتنا الشخصية  فردا فردا وعلى المجتمع المحيط بنا ككل،  اي خلل فيها سيحدث خلل في حياتنا الاجتماعية والايمانية وسوف تختل قيمنا الانسانية، بل لن يعد يكن هناك مقيايس من بعد ذلك، لان الحرية والحضارة الحالية علمتنا ان لا نقيد انفسنا الا بالذي يفيدنا فقط  وهنا الذي يحكم ب(الذي يفيدنا )هي الغريزة في معظم الاحيان ، لان البشرية لم تصل الى هذه المرحلة من الوعي لحد الان كي تقرر وتلتزم بالعمل الخير كسلوك يومي؟!!!

أساليب تطوير اليقظة بسيطة جداً، تبدأ من اختيار عمل أو ممارسة ما وتوجيه كامل انتباهنا إليها خلال القيام بها، تطوير مواقف ذهنية محدّدة واستعمال منبّهات اليقظة التي تذكّرنا بإعادة انتباهنا إلى هنا الآن حين يشرد ذهننا.

 2: في الواقع يبدأ فرد النينجا بتعلم طرق الحياة قبل طرق القتال فالهدف هو تنظيف وافراغ حقيبته قبل ملئها بالأسلحة القاتلة . ( واعني بالحقيبة هي العقل والروح والجسد ) والقصد من الأسلحة هي فنون النينجا القتالية وغيرها . 

بخصوص التسلسل الزمني للتنور، هذا يتأثر جداً بالعوامل المذكورة أعلاه وكما نشرح أكثر في الدرس390. إن الممارسات اليوغية المتقدمة ما زالت منهج حديث، عمره سبعة أعوام كمصدر مفتوح للتعليم على الرغم انه تم تجربته لعدة عقود قبل ذلك. في هذه المرحلة الأولية، نستطيع القول أن بعض أعوام من الممارسة  تعطي نتائج ملحوظة، أحياناً نتائج قوية جداً. انه “نضج” الصمت الداخلي و حركة النشوة، واتحادهما، مما يؤدي إلى البحث عن الذات مع صلة (راجع الدرس 328). من بعد القليل من السنوات، 5 سنوات وأكثر، نرى دليل واضح على نضج الممارسين فيختبرون التوحيد/ الغير ثنائية.

استمرت الأحداث والاختيارات الرديئة. كان ينبغي أن أشعر بالبهجة لمعرفة أنني كنت متمرساً جداً في علاقات المتعة إلاّ أنه بدلاً من ذلك أصبح الفراغ والإكتئاب حالتين متناميتين في قلبي، ولم تعد مغامراتي تجلب لي اندفاعات الحرية والفردية والدهشة، في الواقع كنت عكس ذلك كنت أشعر بأن نفسي رهينة الحاجات المستمرة ومبتلاة بمشاعر اليأس المتكررة.

“ودروس التأمل بالقرب مني التأمل هزة الجماع |والتأمل تقنية التأمل النوم”

فقد كان لا بد أن تقود أحدث الاكتشافات العلمية أصحابها إلى اليقين، بوجود حقيقة مستقلة اسمها الوعي، إذ لما كانت المادة في أدنى مستوياتها لا تفهم إلا باستخدام العقل، فقد كان لا بد أن يكون العقل إحدى حقائق الوجود المطلقة. والحجة ذاتها قائمة على وجود الروح والعواطف والقيم الجمالية. وهي كلها ذات وجود مستقل عن دنيا المادة وأي من معطياتها.

اسوء شيء  يمكن ان يعرفه الانسان هو انه لا يستطيع ان يفعل شيئاً لشعبه، وابغض شيء في الحياة ان تحترم وجود من لا يحترم وجودك، من اكبر الجرائم ايضاً هي  ان تقلع  احلام طفل بريء من بيئته التي  تحمل ذكريات محفورة في ذاكرته  مع كل الموجودات الى نهاية حياته ، في حين انت مطلوب منك الزاماً ودوماً القيام ببطولة  هي ان تسامح عدوك، وعلى الجريان ضد الطبيعة غير العاقلة ان تحب من تعرف انهم يكرهوك بل يتربصون الفرصة للانتقام منك.

الإسترخاء العقلي والتأمل هو شيء رائع ، هو ليس فقط ضروري للقيام بالإسقاط النجمي بل هو مفيد للعقل والجسم وهناك العشرات من الدراسات العلمية التي تثبت هذه الفوائد والتي تغطي الكثير من المجالات وأهما تخفيض التوتر وضغط الدم – الحصول على تركيز أكبر وزيادة الطاقة – وزيادة السعادة.

وقد جعلنا هذه الرواية مقدمة لروايات تالية تتعلق بالتعريف بمحمد صلى الله عليه وآله وسلم، وهي [النبي المعصوم]، و[النبي الإنسان]، و[النبي الهادي] لتكمل الهدف الذي ترمي إليه هذه الرواية.. وهو أن هذا الذي أحبته تلك القلوب الكثيرة، وأعجبت به تلك العقول العظيمة ليس إنسانا بسيطان .. بل هو إنسان حاز كل ألوان الكمال، وظفر بكل معاني الجمال التي جعلته محبوبا لكل صاحب فطرة سليمة.

أنا سعيد لهذا كان مفيدا لك. أنا في حيرة أيضا بسبب إحجام أن نشرح للناس ما كنت تعاني منها. وأظن جزء من ذلك هو أن العديد من المعلمين لم تقدم نفسها الربط بين ما يتعرضون له وما تصف التعاليم. وهناك اتجاه لنفترض أن تعاليم تشير إلى درجة خارقة تقريبا من التركيز والتركيز؛ على سبيل المثال، بعض المعلمين يصرون على أن في jhana الأولى يجب أن تكون غير قادر تماما على الإحساس بالعالم الخارجي على الإطلاق، وهو ما أعتقد يجعل الأمر يبدو جيدا قريب بعيد المنال. هؤلاء المدرسين (وطلابها) وربما تصل jhana الأول وحتى لا تدرك ذلك.

This video (جلسة تأمل واسترخاء للمبتدئين ١ | Meditation Session for Beginners) has been derived to us from the YouTube Data API v3 using this link. The googleapis.com domain is owned by Google (the parent company of YouTube). Therefore, we do not have control or permission to remove or modify videos served from googleapis.com.

السلام عليكم دكتور الله يسعدك ويخليلنا إياك قناني البلستيك للماء في مثلث أسفلها وفي رقم معين على كل قنينة هل هذا الرقم يعني شيء معين وهل يجوز استخدامها اكثر من مرة وخاصة انه توضع بالثلاجة ؟؟؟؟ومشكور يا دكتور رائع بالفعل

ومن المعروف أن العالم أيضا وسيلة مثل التأملالمرأة الصينية الغنية. إذا كنت تعتقد أن هذا هو وسيلة شعبية جدا من التأمل، والتي تتمثل في حقيقة أن هذه المرأة هي الأبرياء أبحث اللاعبين الشباب، والذي يوفر كمية كبيرة من المال. ثم هؤلاء الرجال وضعت في الماء، حيث سجلت الرقبة، بحيث يمكن أن تبقي رأسك في كل وقت، أثار صعودا ورؤية الأعضاء التناسلية عارية تجلس على منهم من النساء.

#حلول_شفائية التأمل طريقة ممتازة كي تحافظ على صحتك وسلامك الداخلي .. وهناك فرص كثيرة للتعلم وتختبر خبرات جديدة من خلاله .. مارس التأمل وتعلمه من خلال التجربه الكتب والدورات التدريبية وحصص التأمل الجماعية والإستعانة بالاسطونات او عبر الفيديوات المتوفرة على اليوتيوب .. بمجرد تعلمك الأساسيات … #حلول_شفائية

 البعد الاخر المهم  في مهمة الكنيسة هو البعد الروحي ،اي بناء علاقة الفهم والثقة والايمان بين الانسان وخالقه (الله).  فالايمان يزيل عقدة الخوف من المجهول الذي تخيفه عند تعمقه بالتفكير في وجوده في هذا العالم المجهول . ومواضيع الاخرى مثل الدينونة والقيامة والخلاص والحياة الاخرى( التي ليست موضوعنا الان).

في كتابه المُعَنْوَن هل هناك جواب عن الموت؟ شدد كوستنباوم (1976) على فكرة أن وعينا للموت يمكِّننا من أن نخطط لحياة غنية؛ إذ إنه يجعلنا نرى حياتنا رؤية كلِّية، كما يدفعنا إلى البحث عن الأجوبة الحقيقية والنهائية. إنه يرتبط بقدرتنا على تشكيل الهوية الشخصية المميِّزة لكلٍّ منا: فمن خلال قبول موتنا الشخصي نتمكن من تحديد نمط الهوية التي نريد. فكما يقول كوستنباوم، يوضح لنا توقُّعنا للموت مَن نحن ومَن نكون. مثل هذا التوقع يُعتبَر وعيًا عقليًّا وخبرة متفهمة: إنه يجعلنا على تماس مع آمالنا ويوجِّه حياتَنا برمتها.

رأينا في التركيبين السابقين كيف يعمل الحدس الحسي عند تلقيه الانطباعات الحسية على المرور عبرها تباعاً والإمساك بها بفضل حصوله على وعي زماني قبلي، وكيف تعمل المخيلة على الاحتفاظ بالانطباعات السابقة أثناء تلقي انطباعات لاحقة، وذلك كي تحافظ على وحدة الموضوع عبر تنوع الانطباعات الآتية منه واستقبالها الواحدة تلو الأخرى. أما ملكة الفهم والتي تقوم بهذا التركيب الثالث فهي التي ترتب الموضوعات وفق التصورات القبلية أو المقولات. لكن أعم وأشمل تصور يعمل به الفهم ويضفي أكثر أنواع العمومية على الحدوس الحسية والتمثلات هو مقولة “الموضوع بعامة” Gegenstand Uberhaupt/ Object in General، أي فكرة الموضوع بصرف النظر عن نوعه، أي الشئ الممتد أو الجسم ذو الأبعاد (A104-106). فلا يمكن أن يدرك الفهم أن ما يراه عبارة عن موضوع ما لم يكن ممتلكاً لقدرة قبلية على إدراك شئ ما على أنه موضوع؛ والحقيقة أن كانط يقصد بالموضوع هنا الجوهر المادي الذي يمكن أن يكون موضوعاً في حكم بالمعنى الأرسطي. وبذلك تكون أولى المقولات القبلية وأكثرها عمومية وتجريداً هي مقولة “الموضوع” باعتباره الشئ المواجه للذات، وهذا هو المعنى الحرفي للمصطلح الألماني Gegenstand. هذه القدرة القبلية على التعرف على الموضوع هي قدرة تركيبية، ذلك لأنها تركيب الصفات معاً لتنتج منها محمولها أو قوامها Substratum، أي الشئ ذي الأبعاد. فإدراكنا لمثلث على سبيل المثال يعتمد على قدرة مسبقة في الفهم، قدرة تستطيع التعرف على ثلاثة خطوط متقاطعة مكونة ثلاث زوايا داخلية، والتعرف على الشكل المكعب يعتمد على القدرة على التعرف على جهات ست متساوية للشئ. ولم يكن الفهم الإنساني ليستطيع أن يفكر بتصورات مثل المثلث والمربع والمستطيل والمكعب ما لم يكن ممتلكاً قبلياً لتمثلات مثل الخط المستقيم والزاوية والسطح والعمق والأبعاد. هذه التمثلات البسيطة هي أساس تركيب الفهم لكل الأشكال المسطحة والمجسمة والتعرف عليها في التجربة. وكذلك الحال بالنسبة لتصور “الجسم” الذي يعتمد إدراكنا له على الاستعداد القبلي للتفكير باستخدام تمثلات مثل الشكل الامتداد وعدم القابلية للاختراق… إلخ.

5-   كنت اتمنى ان ارى سيادته حاضرا في كنيسة مار يوسف في كرادة يوم الجمعة القادم المصادف 24 كانون الثاني واقفا مع صفوف المطارنة ورجال الدين وابناء الشعب الذين سيشاركون او يحضرون في رسامة ثلاثة مطارنة جدد اخوة لهم . وتكون هذه فرصة له كي يلتقي بغبطة البطريرك مار ساكو واخوته المطارنة العاملين في الوطن والشرق الاوسط.

السبب بسيط لأن رجال الدين أو ما يسمون أنفسهم (السادة العلماء) حولوا الناس إلى مجموعة على شكل قطيع بواسطة التراث، وهم بذلك يحتاجون في فرضهم لآرائهم إلى الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة، وكذلك في المسيحية فرجال الدين المسيحي يحتاجون إلى المسيح مصلوباً حتى يقومون بقمع المؤمنين بالمسيح. لقد تحول التراث ورجاله عند رجال الدين إلى آلة للقمع في فرض آرائهم واجتهاداتهم علينا؟ ومثال على ذلك عند سؤالهم لي: (هل تفهم أنت أكثر من الإمام الشافعي؟) فأجيب بـ (نعـم) الأمر الذي لم يتعودوا عليه وحتى أنهم غير قادرين على تقبل هكذا جواب لكنني سأجعلهم يعتادون على هكذا إجابات.

مع الاسف يظهر ان عقارب الزمن بدات تعود للوراء والتاريخ اكمل دورته 360 درجة وان الحياة لا بدا ان تعود الى البداية، لهذا رجع الانسان الى غرائزه المطمورة منذ اجداده القدماء الذين لم يكن لهم لغة ولا مسكن وملابس وغذائهم ديدان وجيفة البراري.

طريقة أخرى للتأمل – التركيز علىحل مهمة متناقضة، وهذا هو koan. لجعلها أكثر وضوحا، ويمكن أن نقدم لكم مثالا: كل الناس يعرفون صوت التصفيق من النخيل اثنين، وإذا فكر أي شخص حول ما صوت اليد الواحدة من القطن؟ هذه الطريقة التأمل هي مناسبة تماما لأولئك الذين يحبون التأمل، والجلوس على الكلمات المتقاطعة والألغاز أو المهام الفكرية.

قالوا: ليس يختتن إلا اليهود، فلا يهمنك شأنهم، واكتب إلى مداين ملكك، فيقتلوا من فيهم من اليهود، فبينما هم على أمرهم، أتى هرقل برجل أرسل به ملك غسان يخبر عن خبر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، فلما استخبره هرقل قال: أذهبوا فانظروا أمختتن هو أم لا؟ فنظروا إليه، فحدثوه أنه مختتن، وسأله عن العرب، فقال: هم يختتنون، فقال هرقل: هذا ملك هذه الأمة قد ظهر.

من يدرس الانظمة الحاكمة في مجتمعاتنا الشرقية يكتشف لا زالت تعيش شبه جمهورية فارغة من الداخل، بل هي اسوء من الانظمة الملكية القديمة التي يعود فيها القرار للملك او الدكتاتور وحاشيته، بالاحرى الى عصور العبودية.

http://m.youm7.com/story/2016/3/5/%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88_%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%88%D8%B1_%D8%A3%D8%AC%D8%B3%D8%A7%D9%85_%D8%BA%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%A9_%D8%AA%D8%AF%D9%88%D8%B1_%D8%AD%D9%88%D9%84_%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%85%D8%B3_%D8%AA%D8%AB%D9%8A%D8%B1_%D9%82%D9%84%D9%82_%D8%B9%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%A1_%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%84%D9%83/2615296 #.VtsBxC9uvFo ❁

ظللت لبعض الوقت جالساً على ركبتي، منحنياً إلى الأرض، منتحباً ورأسي بين كفي. وعندما توقفت عن البكاء أخيراً، كنت قد بلغت الغاية في الإرهاق، فقد كانت تلك التجربة جارفة وغير مألوفة إلى حد لم يسمح لي حينئذ أن أبحث عن تفسيرات عقلانية لها.. وقد رأيت حينها أن هذه التجربة أغرب من أن أستطيع إخبار أحد بها.

اخرجه فريق  The Good word في مدينة ملبورن اثناء المظاهرة للتنديد والشجب للاعمال الارهابية التي قامت بها رجال ما يدعى بالدولة الاسلامية داعش في يوم السبت المصادف 2 اب 2014 في Federation Square – Melbourne

فيباسانا الجدول الدراسي والخبرة لجميع الناس في السن. فيباسانا في المنزل في الصباح والليل. التأمل فيباسانا للمبتدئين أطفال وفيباسانا طويل الخطاب دورة. التركيز فيباسانا على الراحة ومان كي شانتي. فيباسانا شرح اليوم الأول وفيباسانا الهندية Pravachan الفيديو.

 قالت: ولم يكن شيء أبغض إلى عبد الله بن أبي ربيعة وعمرو بن العاص من أن يسمع النجاشي كلامهم، فقالت بطارقته حوله: صدقوا أيها الملك قومهم أعلى بهم عينا وأعلم بما عابوا عليهم، فأسلمهم إليهما فليرداهم إلى بلادهم وقومهم قال: فغضب النجاشي ثم قال: لاها الله أيم الله إذن لا أسلمهم إليهما ولا أكاد قوما جاوروني نزلوا بلادي واختاروني على من سواي حتى أدعوهم فأسألهم ماذا يقول هذان في أمرهم فإن كانوا كما يقولان أسلمتهم إليهم ورددتهم إلى قومهم إن كانوا على غير ذلك منعتهم منهما وأحسنت جوارهم ما جاوروني.

هنا نضع  الوثيقة التاريخية التي اعطاها نبي الاسلام محمد بن عبد المطلب الى اهل نجران، امام اخوتنا المسلمين من المتعلمين والمجتهدين، فأن كانت هذه الوثيقة مزيفة  وهي خلاف ما جاء في التاريخ ، اي لم توجد في التاريخ او لم تحصل، لينفوها، وان كانت صحيحة، لماذا لا يلتزمونا بها؟ لماذا لا يشجب الاسلام المعتدل، الاسلام الذي يقتل ويطرد المسيحيين الابرياء في الموصل. لماذا يستخدم بعض الاخوة المسلمين الفلسفة البرغاماتية في تفسيرلتعاليم الاسلام بحسب مزاجهم او ضيق فكرهم؟.

كل هذا من الممكن أن يبدوا محداً، مع الأخذ بعين الاعتبار رغبتك في التقدم بالرغم من العوائق الصعبة التي تواجهك. ليس هنالك من شك بأن سيارة السباق بإمكانها الانطلاق، وليس هنالك من شك بأنك تريد الانطلاق معها. ولكن، إنها فكرة جيدة التأكد من أن الدواليب ثابتة قبل أن تدوس على الدعسة. متى فعلت هذا، سرعة اكبر بكثير سوف تصبح متوفرة، وسوف تكون أسرع، أكثر أماناً، والرحلة ستكون أكثر متعة.

لتكن لك فلسفة خاصة ، ليكن لك أسلوب حياة : ١- تقدير الذات – لا تقف و تنتظر تقدير الآخرين . ٢- التأمل و الإسترخاء . ٣- قراءة صفحة واحدة يومياً على الأقل بإمكانها أن تكسبك شيئاً جديداً في حياتك . ٤- التخيل المدعم بحديث الذات الإيجابي . ٥- التنفس الصحيح و العميق . ٦- التواصل البصري ( تأثير الصور … لتكن لك فلسفة خاصة ، ليكن لك أسلوب حياة :

نالت هذه القضية شهرة عالمية و جذبت انتباه الكثير من علماء الاجتماع و الكتاب مثل : الكاتب السويدي ” ستور لونرستراند ” ، الذي سافر في الخمسينات إلى الهند و قابل شانتي ديفي من اجل البحث في هذه الظاهرة بنفسه . و خرج باستنتاج فحواه أن شانتي قد تقمصت فعلاً ، و استبعد أي تفسير أخر تعتمد عليه هذه القضية .

لنعترف نحن الكلدان قليلي الوعي والخبرة السياسة، لنعترف هناك الكثير بيننا يبتغون مصالح سياسية فقط من مشاركتهم ، ليس همهم مصالح الكلدان او حماية الهوية الكلدانية او المسيحية. وان كان هذا عادي لدى كل الشعوب والامم، لكن البطولة ممن تأتي لمجابهتهم ؟؟

من المعلوم لديك كتب عديدة في التاريخ عن علماء السريان ( للكنائس الشرقية من الكلدان والسريان والاشوريين) وانت احد اشخصيات المهتمة والمطلعة على تاريخنا بصورة جديدة، ماهو الانجاز الفكري الاهم انجزه ابائنا اللاهوتيين على مستوى الفكر  او الانساني  الثناء والافتخار بهم ( بمعنى فكر او نظرية اوجودها قبل غيرهم)؟

الشيء الاخر نحن على وشك انقسام من نوع اخر، انقسام  بين مصير الاقليم الكردستاني الذي بات محتملا اي الاستقلال والذي يحوي معظم اراضي شعبنا وبين الحكومة المركزية التي لا زال يعيش اكثر من نصف ابناء شعبنا فيه، لهذا يجب على كُتاب وادارة عنكاوا كوم يعرفون ما ينقلوا لهذا الشعب.؟!

لطالما تساءلنا عن حصول صداقات في حياتنا، بينها أعمق الصداقات، من خارج العائلة أو الخطِّ السياسي، أو من خارج الدين أو المذهب؛ وهي صداقات قد تتعزَّز وتدوم مدى الحياة، وربما أفضتْ إلى تأسيس حياة عائلية. وفي واقع عصريٍّ كَثُرَ معه الانتقالُ من مجتمع إلى آخر، تَعْبُر هذه الصداقاتُ حدودَ المجتمع الواحد لتتداخل فيها المجتمعاتُ، بثقافاتها ولغاتها وعاداتها وأديانها. ليست الصداقة، خصوصًا تلك التي تفضي إلى تأسيس عائلة سعيدة، شأنًا يُستَهان به، لا بل هي أهم إطار تتحرك الحياةُ السليمة ضمنه. ولا بدَّ للصداقات التي تحصل خارج الأُطُر المحلِّية أو الحزبية أو الدينية التقليدية من أن تعدِّل في المفاهيم الاجتماعية والثقافية والسياسية والدينية لدى أصحابها، علمًا أن صداقات بعضهم، خصوصًا ممَّن يعتنقون مفهوم القبول بحسب النمط الأول الذي حدَّدناه، مقرَّرة سلفًا بحكم الروابط التقليدية.

لقد بدأت للتو إلى التأمل حتى هذه النصيحة مفيدة. لقد استغرق مني بعض الوقت لتعتاد على ذلك، ولكن أنا وجدت أن يصبح أكثر سهولة في كل يوم. كنت أعتقد أن التأمل هو فقط للشعب غريب ولكن لقد تعلمت منذ ذلك انها فقط لمدة الناس ناجحة.

قبل توحيد الامة الالمانية بحدودها الحالية  على يد السياسي العبقري بسمارك كانت المانيا حية بفلاسفتها وعلمائها وشعرائها  ( كانط وهيجل وماركس ونيتشه وشوبنهاور و اينشتاين ولبينتز ،غوته و شيلنغ وغيرهم ) مقياسا للعلوم والفلسفة

“تم التأمل والتأمل التأمل الموسيقى شقرا والتأمل تقنيات مؤتمر نزع السلاح التأمل الصباح، +التأمل تقنية لويز القش مساء التأمل”

وهذا التّردُّد قبل كل شيء تردُّد المُثقفين مِنّا، كيف ننعي على الشّعب العربي أو الطّبقة الكادحة العربية خمولها والنّعْيُ كُلّه على المُفَكّرين العرب منذ القرن الماضي الذين جعلوا من الكتابة والخطابة ناموس عَيْش، فانساقوا للتّرجمة واجترار الأفكار والتّلفيق بدون معيار ولا مقياس[…]

كانت الساعة السابعة صباحا  حينما  رن جرس الساعة نهضت من نومي  العميق، اكتشفت انني كنت احلم ، ذهبت مسرعا الى كومبيوتر، مفتشا عن صحة الخبر او اي تغير قد حصل،  فلم اجد سوى و اخبار السيارات والاحزمة المفخخة عندها  علمت انه حلم مثل بقية احلام التي كنا نراها قبل سنين طويلة قبل سقوط بغداد، و ان الوضع زال على حاله كما كان،  فقلت مع نفسي ربما (هذه ترنيني   بعد ترنانا) كما يقول المثل الشعبي. الله يكون في عونكم ايها العراقيين

#تصميمي #اترك_أثر #فكر #تفكر #تربية #سعادة #سنة #إقرأ #علمتني #الحياة، أن #العقل يتوقف عن النمو يوم يتوقف عن #القراءة و #التأمل، وأنه لاجديد ولا مفيد في حياة من لا يقرأ وما أجمل من قرآءة كتاب الله تعالى #تصميمي #اترك_أثر #فكر #تفكر #تربية #سعادة #سنة #إقرأ

3-     الكنيسة الكلدانية تعيش حالة النكبة فعلا كما وصغها غبطة البطريرك ساكو قبل بضعة اشهر، فليس من المعقول ان يعيش في شوارع مدن كردستان 120  الف او اكثر لاجيء مسسيحي  لاجئين بدون مأوى او مأكل او مشرب ، اي انها تعيش حالة غير استثنائية تماما، فليس من المعقول ان نهتم او ننقد دور البطريرك الريادي وبتعاون مع مطارنتنا الاعزاء جميعا في رفع قضيتنا الى مقام الاول في المحافل الدولية وحضور المؤتمرات وطرح قضية الحماية الدولية والانسانية له.

تطرح الباحثة يمنى طريف الخولي في بحثها “كارل بوبر، الحصاد الباقي” أن “تجربة عام 1919 هي الفاصلة في تفكير بوبر. فقد كشفت له عن سهولة وتهافت الحصول على وقائع تؤيد أية نظرية، وأن المعلم الحقيقي للعلم التجريبي إنما في القابلية للتكذيب أي تعارض النتائج المستنبطة من النظرية مع وقائع ملاحظة ممكنة الحدوث.

بعد سنة انتقلت مرة اخرى الى زاخو ومن زاخو الى كمب سلوبي اثناء حرب الخليج الثانية 1991. وصلت مع عائلتها الى استراليا ضمن وجبات المهاجرين من كمب سلوبي بتاريخ 23 ايار 1992. وانتقلت الى رحمة الله ليلة عيد الميلاد

وتحليل الشخصية أو بعض سماتها العلمي الذي يقوم به المختصون يختلف عن هذا الهراء الباطل فالتحليل الصحيح يعتمد على معطيات حقيقية وأسس سلوكية يستشف من خلالها بعض السمات العامة للشخصية، ويتضمن الدلالة على طريقة تعديل السيء منها وتعزيز الجيد ومن ثم تغيير الشخصية للأفضل أو ما نسميه التربية وتزكية النفس .

Hello Mr amrou, the doctor diagnosed me disfonctionnement gland salivary located under the ears (parotid chronicle), is there a special treatmentfor this disease that you can indicated it to me.think you

حواء، المرأة الحنون والوفية المخلصة والخاضعة للرجل. بالمقابل نجد ليليت تمثل حياة اللذة والرغبة والإغراء والشهوة والاستقلال. أما الرجال فهم دائماً مشتاقون إلى كلا الوجهين وخائفون في الوقت نفسه من كلا الوجهين من الأنوثة. إنهم يصدون خوفهم من الملل وفقدان الرغبة في الزواج بحواء من خلال المعشوقات أو الانغماس مع العاهرات. ونتيجة للخوف من القوة الأنثوية و جيشان الرغبة والاستقلالية يحاولون قمع ومقاومة أي مظهر من مظاهر ليليت في كل امرأة وتحريمه أخلاقياً.

بالنور  الذي يشرق بأشعته في زوايا العالم وكل  الوجود،  فمن فتح  شباكه يدخل ذلك النور بيته او نفسه او عقله ويمتلء من النعمة ، ومن لم  يفتح شباكه او لم يفهم او لم يريد او لم يحاول سوف يحجب نور الله بنفسه من نفسه.

والرجل الذي ينكر “ليليت” ويعيش “آدم” سوف يعيش بشكل حتمي في الطفل صورة منافس على الأم. ولهذا سوف يرعب الطفل أو يسيء معاملته، وسوف يوجه غضب خيبته نحو شريكته ويهرب إلى المومسات أو إلى الكحول أو إلى العمل أو إلى صراع السلطة.

إن ما يهمنا في هذه المرحلة هو ما سترثه الإنسانية منها إذ بقيت لها رواسب مازالت تحرك الجنس في عالمنا إلى اليوم فمثلا أن المرأة هي دائما المركز الرئيسي للجنس فكل ما يدور في عالم الجنس نجد فيه المرأة فاعلة والرجل مجرد مستهلك مثل المجلات والمواد الاشهارية وحتى الأفلام البورنوغرافية تتخذ من الأنثى القاعدة ومن الرجل الاستثناء.

إن ما يؤكد العلاقة الوثيقة القائمة بين النظر والعمل، بين الفلسفة والحياة، في الفلسفة الهندية، هو التشديد على الطهارة الأخلاقية كضرورة حتمية لطالب الفلسفة أو الباحث عن الحقيقة. وفي هذا الصدد، يدعو شنكرا إلى التمييز بين الأبدي وغير الأبدي؛ وهذا يعني أنه يعلِّم الطالب أن يتحلَّى بمزية التساؤل ويحثه على الكف عن الرغبة في ثمار العمل، في هذه الحياة أو في الحياة المقبلة، كما يطالبه بأن يتنكر لكلِّ الرغبات البسيطة والدوافع الذاتية. ويدعو شنكرا إلى ضبط النفس، ونكران الذات، والصبر، وسكينة الذهن، والإيمان؛ كما يشدد على التحرر لتسهيل بلوغ الغاية العليا للحياة.

وفي هذا النظام الاجتماعي، لا يدخل الفرد حياة العزلة ما لم يكن قد أتم واجباتِه نحو الناس كطالب وكربِّ أسرة؛ وفي المرحلتين المتأخرتين من حياته، يركز أكثر فأكثر على الناحية الروحية ويبحث عن الحقيقة لكي ينعتق. لذا كانت غايات الحياة التي يتقبلها الهندوس تتجسد في الاستقامة أو طاعة القانون الأخلاقي (دهرما)، وفي الثروة والتقدم المادي (أرْتها)، وفي الرغبة (كاما)، وفي التحرر (مُكشا). ويسيطر دهرما، القانون الأخلاقي، على الحياة؛ وهذا يعني أن تحقيق الثروة وتلبية الرغبة لا يتمان بكسر قواعد الأخلاق. لذا، كان مُكشا يمثل الغاية السامية التي يهفو إليها الناس. ويتقبل الهندوس هذه الفلسفة الاجتماعية دون أي تعليق. وتتجلَّى هذه الفلسفة في أدبيات دهرما شاسْترا، لكنها لا تحظى بأيِّ بسط ولا توجد إلى جانب أيِّ تبرير فلسفي في النصوص الفلسفية التطبيقية. وفي نظر الهندوس، تكون هذه الحياة المثالية بمثابة روح الوحدة لحياة البلاد الاجتماعية والخلقية، وذلك على الرغم من أن البوذية والجينية – وهما أقليتان – لا تتبعان هذا النموذج الخاص المحتذى للحياة.

تعرض البروفيسور جولي سممسون لهذا الحديث والحديث الآخر: (إذا مر بالنطفة اثنتان وأربعون ليلة بعث الله إليها ملكاً فصورها)، وأخذ يقارن بين الحديثين والحد الفاصل بينهما، وبعد أن رأى هذه الدقائق والتفاصيل وقف في أحد المؤتمرات يعلن رأيه حول هذا الموضوع، فقال: من هذين الحديثين يمكننا استخلاص جدول محدود حول التطور الرئيسي للجنين قبل أربعين يوماً.

이유림 수분크림 뷰스타그램 Society soapbranding สบ องสบ 장교 정부 교정 미스트 Abacate saude eatclean healthy Spezial adidasog adidasvintage adidasstockholm 윤지은 애스타그램 베이비 베이비스타그램 余文樂 陳冠希 羅志祥 Cakepops y cupcakes Tits stuttgart بيبي بناتي اطفال رالف 정채원 채원 더바운스 일상 Kata tidak indonesia video 1312 footballultras acab ultrasliberi Ayumi ayumihamasaki あゆ 姫 Afuera del país pañal Cyberjapan ビキニナイト cyberjapandancers bikininight Reis türkiye başkan receptayyiperdoğan 최영조 김은해 이희수 최시원 Bere sezonu renk şapka 김에스라 먹스타그램 먹방 데일리

لدي مشكل يؤرقني يا دكتور هو أنني اصبت بشلل العصب السابع أو شلل بيل مند شهر مارس الماضي والحمد لله نسبة الشفاء حتى الأن تساوي 80 بالمئة وبقي لدي مشكل في العينين هي أن العين في الجهة المصابة أكبر من الأخرى فهل تنفع تقنية تاباس في الشفاء او أي تقنية أخرى الرجاء مساعدتي ولن انسى لك هدا الصنيع ما حييت وشكرا

ويتم بالنيابة توليد المعاناة من صراعات العلاقة الزوجية ومن الحروب الصغيرة اليومية و الخيبات و الاعتلالات المتكررة اللامتناهية، التي تصبغ الحياة الزوجية بطابعها، من أجل التمكن من إبراز صراعات مفهومة وقابلة للتحديد، وكي لا يجدان نفسيهما مجبران على تذكر قدرهما الباكر والغامض كلية. وبالتالي يتم تحويل المعاناة المبكرة التي لا تطاق إلى مأساة راهنة مستقرة ودائمة.

•   ان لم تفهموا كيف يجري التاريخ، وتسبقون احداثه وتستعدون تعرجاته وانحناءته في اقامة المتارس وتثقبوا لأنفسكم ثغرات فيه فتملؤوا مخازنكم من فرصه، كل جدالاتكم باطلة حتى مسيحتكم مشكوك فيها، لا محال نهايتكم واحدة.

http://forum.ashefaa.com/data:image/jpeg;base64,/9j/4AAQSkZJRgABAQAAAQABAAD/2wCEAAkGBxQSEhQUEBQVFBUWFBQVFBUVFBQVFBQUFBUWFxQXFB QYHCggGBolHBUUITEhJSkrLi4uFx8zODMsNygtLisBCgoKDg0O FxAQFCwcHBwsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLCwsLC4sLC wsLCwsLCwsLCwtLCw3MCssLCw3LP/AABEIAMIBAwMBIgACEQEDEQH/xAAbAAABBQEBAAAAAAAAAAAAAAADAAIEBQYBB//EAEQQAAEDAgMECAEKBAQGAwAAAAEAAhEDIQQSMQVBUWEGEyIyc YGRobEjQlJicoKywdHwM6LC4TSS0vEUQ1Njk7MVFiT/xAAYAQADAQEAAAAAAAAAAAAAAAAAAQIDBP/EACMRAQEBAQACAQQCAwAAAAAAAAABEQIhMRIDE0FRYWIEFEL/2gAMAwEAAhEDEQA/AN0wojXKMHJwcs2yW16I2ooQciNegLGnURRVVe2qiiokae2qnt qKAKieKiAn9YudaooqWTOsQFg2snCoq9tVFFRIJoen5lEZUUbG 7Xp0rOdLvoNu703ecJBYlyHVqht3ENHEkAepWP2h0gq1JbT+SG +Lvjm6wb7eJVDjKDbmtUl2/M4ud5uiQjQ9Lo4lj+49rvsuDvgnOeBqQPEwvFsa9gIdTc63zg4 yOYIClYKox4kl7p1JOv8AKfdGjHsTb3TwvJ6NXq70KrqZ5Oy+u 4+BCucD00rUjGIYKg3ubDHjmY7J8IHinpPQE9VeyduUcQPkn9r ex3ZePu7/ABEqyTB4KSaE5MiXVwlclMOEITwilDcEjgRCY9FKE9JUBcEB6k uCj1QgwZXUwpJBVBIlcJTHOTSIHJ4eo+ZLMmEttRFbUUIOTg9A TusXc6hioiNekaWKiWdR8y6Cgklr0Rr1FaVC2xVJApt3wXeEwB G/SeduaL4Bu0trPcSyiYbveDc+fzR4XPLfWFgaL7/Jzv8ASNb6qZTpNa0k91pi2r3n5o/Mob6eXtPvUO7dTbw8f0tpbM0PqS65PVtndY+W+eevMCyrsS6np TbP1nX8wNAfVWOIZPaqGG/NB1MXkjQDfwHuqbFVwZDbNFyTb1nQeN+SYV+LffeSPrW8LQFNw b6luy4wB3Xho9hdQMxfamC7mxs/zGAnU8PVp9/rG88oc372Uko08qzrvY4Q9pB4O7Lh9mo3XzlQqrC0Sx2Zgk5Tq 3jEfEX+kNyO3FF7O1lqAb2kZhzvp4IFQaFhE6t1AeBq12hDhx1 HuggGYjKQQfsnnu00PMe2i23RvpmQW08UczTYVD3m8M5+cOevi sHjWAyQCAe82O0w8xpHMcdBMJmCxF8rjfidCmM17+wzcXnQjgn SsN0B22f8PUNh/CJOnGmfiFtyVcSRKaXJrnIbigxM64XoUrhcgzyUxxTS5Mc5AJx QHohcmPRhgkJJFdSCicUKUpTQgOynJgTkEc0pwKGE4IAoKe0oI RGoA7BKOWFpIIkgExI3CdUOjvi0A+/Z/NHLD1Lg0SYDABqQSCRfUwPdAAc4tZOri1sad9xIERumPJBfhNL 3uA7WY7zj4Xg71KgnqxvJieBADSR4ds/dTtp4trbMtaw+q2wHrHsppIRAbFpDLMHF51J58/HihdQGjO8315nw4C3twRadmkuBIbAA4vfu8h8FE2niMsgkSBmq Hc2NAPDQDj4Xk1LtPETOa5J0jU7mjkPjzspOzui5qQ7EX3hmjR 4jeVa9G9iZj11UQT3Gn5jd0/WP5rVtogCym9NJJFPhtjMaIa0BKvs9sXCtyo9dLFfJi9qdH2El zOw7i38xvWbr0HNljxflYOjRzODgvRMQFQbZwjXjgRcHgUS4LN ZCl2nZXntaA6ZrW5TG42Om9QcVSym+74b9f36KdiKVubTl/QeB3Hj42ZX+UYT85t5+kOP6+C1ZLDY9aWSCczA3M4SHZQZa5vF zbGeS9JqbWc7DUqzT2hIf9EvbLXAjgTp4heU7AxWV5B04cjr8f YrY7FeTRr0iezScHTye6m1vowD3TgsbijigWsJcCXAERoURzln tgURUpnMTLbNG5pJJ+IKvC+bqiOzJpcmOchlyZiF6bKGXLmZAE lcJQ8y5mQDoXUzMkgmczJoKbKRUKFBTkFpRWpg4BPDVxqLCWjH ITmhchPamMSaXdPl6Tf3hFe2aTyNWhzh6A/0x5oFPR0ROUxM3NiBbwR2OI0Ilwdzi+ltIkeUJJqJXxPVNzk6N DR9otcSf5x6ql2diDVfJ0k+gEEenxUXprjerpNaZ7JBNrk1M0D x7AEJ/Q1p6kOdY5C93IuJMfywpptFUqQQBfL2hzqO7pPgJKibI2f11Rz zPVsdY76lQauPIHdx8L8qOcGDL33nKzf2n29mx5Eq7HyQFGnAy sbeRO8WG9xIO46qKfItZpYLHkDz0Ega3hR27SJAbLRN80giJ+a dCi1MJLe3JMHfOoIO7gTuUXCsOa0gX3RHCJ137kotzFY5zYFMd YZuTaRawiL8/DVQq+Lqy9rogHKHAHUGM0XsbgcLa7rSthyQZy+keM3g/7KurMjswJEzIt5gQJmZ8uauZhedRXYmOyHZidLgx9q9gN5KrcT UL3dmIjWS5pMk9knXs5b232ghTMc0lpE+gsLi+X53nKFTpAgGI gQItIkm9uLjusl4Uz21MMWjMO1A7QN8zd4j38lVudkcCD2TfyO s+cFafGM1nyuNeH91msYyMzY7pkfZNj8QnE9ftWYl3V1JGgPs6 I/E5bLo9tNuSpmMB9Coz78NyT4ZT7rE7Uk05GuRw+8yYPuFP6K1H PBbBl2g3hwygjx7StD1Xoewik5x3loH3Rf4q0pOOW8TfTTVQK1 M06baTTBazO/KIBJNx4XcfuhS2O7I8BqqEELkJzlwuTJTM4lczJpXEA6UpTJSl APzJJqSCZ4JJBdUKIIgKYAnBAGa5Fa5RmorUGMnBNaV1IJFDlr BjxiyPNiRxkAbjMR4QT+wojCpDxIJOhkkCwGWDoN2hTRWH6Vg4 oVmi5pOIIuHAtIfSPORmaBxAVn0cMYXm7K30h36pGpLhiCGvc5 p60mQ1vVdinnMWcNRM2e47gi7DpEUqciD1jjG4QBb4KAmYnE5K 1NocWxTdJHei1m75MgSL6rtc4knNSa2k3mQXO5uPFVdfHBuNk6 NaR5EoG3umLGfODRuk3d9louVP5aTxE520saw3AeOUH4Qp2B6R kkNqsylYPDdO2k3c4RrNN8DxO5a/ZW06eIbIyu8II8inZ+4JZWoZWzNkKox9TLPqrfA0paqDpEchIU xVxSY7bYZoMx4KrqbSxdTuNyjibfFGq4hrAXED8ys/i+mDGkw4GNcgc+PEiy0k/hFuLGs3FauLXfV4qLUxZe9geCCczCD4cd4uPRRaHSpr/nDwILT6FRsZjw59Jw3VGj/OC0p4W6fX7pB3ZvSCD+EKX0QBp1MOHTL61MugEunNnfbk0Nb5l DxbO0/z94/urrooxtTEUnOhocWZYtmzD5RrTrOsmxho0VJeiue97XSMrsxLx MiRZtORrHxjipLncVHoBhMUYDKZuG91ziLRyEJ7yqEdlNJTSVy UGfKUpspFAJIFcXQEA9JIBJBs+E4LgCcAszcTglCQQHU9pQ5XQ UwktKdKA0ojSlgHYUcHSNTYHhKjMKdUqhrXPJgNa4kjWAJMc+H iFSekCrReapDiXMIhzTfW9uBT9nAinTnWah9x+i0NOiD2jEug+ oGh36qkwPdbyNX/ANkfqsearv8ADPf/AB5r4ipcjUTAO87ih7N6KjDGqKrXPNQR10dsDUZTugwYECy0/RPDhz3vPF34nLWPpgiETqyncySvKamyWucJYzusacgy520xDS5 oEZoMFxJMWvZTuj/RVzMSKzAabT32C7XcDG4hb9uCYDIaJ8FKpU4Vdd2pk559B4Kll WO6X/xCFuYgrDdLD8qpgnm6x21timuGAzkHeAtm5HlxXdu4UVKYpto0 6VO2anTDWAnjnaJjlotPhBZPrUgdQrnVirzOnnGM2Q1zOraySd 4FmxpB5KDidldS3fYtdv1D2/qvTn0WgWACzHSOkMjiOB9r/knerSnMitrNknmxvqBdW/RbDjrqbHTlJAiYsqlzu6eNM/BaDo035el9tvxQmeq9FeVFcpL1HK1ohkLi6SmuKRlmXQUxdCAI E6EwJwQMOXUoSS0KFqdCbTRYWa8NhNTymlMjSkEoXQmDwiNTIT mBMkimqXpdistLq5jP3uTRc/An7kK5mBcgb5OgAuSfDVYTaeJdVrF8E53AU2ncxphgI5uAJ8Hb iior0jZ1XrKFFxGX5NhcN7SGgOB8CCoGCHeHA1vapP5rNdB+kU 1X4V7rOc51F/8A3Bd9+DpkeHNaSh/zJ/6lcH/PT/VYyZVdXZB+iFQdWftO+JWkD15/0Qx+rfrH4/3W0p1JUtfjqaHpzal1HYiGnIMawY8YTRZElp3lYrpXGZDxmLx7 atms6saglwdzLToshtfaNes/sAATcun2A1VSJkxf7OqyI4KW96ptiMcJL96sqr01yhYmrCze2q 0td9l34SrTG1VldtYmARyd+Eoh11jpp0ncaY94Wk6OECrTn6Qj 7XzfeFmMF/AofYHtdXeCrD5hOZriD4jK5rh/leFWeWW+K9SfyUV6fgqwqUmOG9o9rJPataOaDC44JzkxJTkLoC RXWhIHAJwCQC6AkDklxJAUVNHaFHYVJpqFQ0hNIR8iXVoNGLV1 rUUsSaxVE1wBFY3ik1ibi8Q2mwveey2/2juaOZI9imi1V9IsblZk0LxJ4spAjj84mABxI3LGYzE9lz97pZ TF7WhzvBrYaJ4ngrHFZq5fVqODGm979kCwaPOB48yolDCZ89et 2aNBpDRvJb80feIBPFyXtKNhaPVNY6crnte8HQtaxpyEHdJzH7 vgt7sXEOfSc52pe4u8XNpE+686/wCONZ5qPHfDg1v0WCm4MaPBoHmea3uwHfJ1BwLfwx/QlQoujtfLVj6zvyXpWCqSAvJ6QNN+c6GqQOQi3w9l6RsfEZmjw WVjeXYv2uUikVVmqQqfaePxQkUqRPMOYPiUhedaXH1WAEEiY0k LJbao025SIB36KgxlHaDpIawA6jrDPnaPdUuKwuNHfa0eLx+Su Sn9vI1bCBogV6iy+FxuJaQOrnwc2Pcq6q1CO9rvTTZiLj6ix+2 Kkujjm/CVpMfVssm9+au0eP4XKom3wu8Oz5KkOHZ9kzZNXK+Nf9v7rjqu WnTP1vz/ALIVTsVBH1SPb9FTN6v0RxM03Uzqx0j7Lr/vxVvUWK6L43LVpk6PY0H3b+U+S21VVByjvKGiOTYQ0NT2pqe1K g8LoXAE4JAl1dSQGeptUukECkFMptWa4cGrkJ5XGiUy0PIiMpI lm63PBcdTc7U5R7lNF6RsXihTHZu7ysN54D8tVh9q7VdiHgC7R IY0TDidSRw3eFt5Vlt/aIqE0aBhg/iP+nyB+j8fDWDs/CGq4UcOIkTUqkTlbp6XsN/ghAuztlvrODQTNnPduaNxG6dco01doBNX0txralRuFoR1FAtDv o1KgmA4/RnXiA46labpLtSns/D9TQvWfbWXy7Wo88TFvawXn7cPlaZM6lxEb++4Dhw+7GqrMhBd Z8uwAyNP81vhB8yvQtgO/iawabTJ3mav781guj2GNXE07Ahrm1HzoGNc0X+8WiOa3Oxm1Gi r1058sEkzJBqTffqFNNm9rYoimSGiez2iSe7JIA3XWl6HbYD2C 6ye0Ic078rhbkbfH4pdHHFrLHtNc8Dyykj+YpdTwvivYqNQOUm tRzNjeslsHbAcIJuNQtdhK4IWNaKDHCswEBhcOUSs1jjWdbqnD xj9V6XUIhZzajxJVyn8qx2FwrgZfrwTMXVup2PxAErN4/FwqiKibWxYAKo9m3qlx3MefUGFza7yXNk2IJjnZH2fThrzxbHl lVxn1UjaL4pUhxP9N/z9Ueu/MGHfl+ChbcEMpXjKfW2vlHuEah2qbSN0HyIg+hTJqNjVey08CR 5WP6r0qnUzMa7i0H2Xlexn9mOf5FenbN/gs+z+ZTgns9ybKe8IaGjsJ4auBPakHWhOhIJwCA6AuIkJIGqen TRSEzMn5Z/fx3BQu2QmrtZ4Za0nWd3j+isKdAUmZ3xmd3G6/ed+irCBJOp3k3JKeMrd9FTqb2NLj9J1gs30k2hVJ6prtbODdBy nefgr/H1y1pNxuAHeceR+b+9FSbP2Z1jiXWbMW7zj9EcOZ3DeLoxKt2Z sc1DA7rbucdAd5/fjvWjxVelgcOSOw3y6yq86a6TxOl7DVWFQsw7BI+xTbqSNTumN 7jAHJeUdKNruxdbtu7DdAJLQNez9Im17btxVBFfi31qprO1cXZ dbA2LhPoCfE3BKFtGtYNB118rkk8z+FDqYgNFoHmfJsncNPM8V AFYvM3M2HEx/dAXfRMj/AIiSHdmlUc3K6Mruy0FwGrYcRHFwO4rb4ckU3kmTluYiZaDPnm n1WD6Jn/8AQ+COzTBnd/iMO0geIc4Ld1X5aJHFjPPst/VKkyuIMOcBq5jieFs5A47r+Si7LfFcBp7DnGPvAxPO4U7HMipT PFj/AHj/AFFUuycT8tTt3qrLcJeIRfSp7ap9MtdmaYKvtmdIstqlue5Qat NR34aVi2a9232kahUO1NsAzBCoK+GjT2UF9HiqkiaLjdoTMXVa 4EmSpBpLjmKiUe2W3p/eH4Y/NTqNOGsbx/SEfEYUPbB1FweBRCAHSdGgeW8/kqiOvaFUcX4gU4mll+UkDK0Q4l+Y90ixlNwJLA0OEEWcOB7pH7 4KzdiQxpGYS11HM2Mxa2q4TLN5IBIn6SrcSYe8SXQ94k3mH2M8 IFuUJk0Gz6cFoGkSOYJt+IL1PCMimwcGheY7EM1Gs3WA5bvyC9 TIgAcAB7JnPYL0NEeUJJZ4TmocogKDwQIjEEIjSghpSTJSQFIc XuaIVnsbD5iX1O60SZ9h+/zWeoCSBzWi2lW6qkymN4zO8Tolib+oBjsZ1jyT5chuQWvUJr0Q 1YBPAJnkkCxlQvdlbd05W8Gk94nyn1KnUw2k3Ky5Fi4gm5vEDU 78o841QNn0C5xDQbS0uH0rZ4Ptm3RAvpZnZoiDwiN0b4HP3U3q QuebXnXTDbTnl1GiHPJgVXNGc8QwluvMC1zG5yzeE2NXcb03Cb kvGUATcuJ8b8uZXszNlDQNAHACB6IOJ2WC5rGiwh74m94aLXt2 nWuoneqvMkeU4joxm+m/whvG8EiJ5nyCk/8A0+nTaHVC4SLNHeNrgHTfrJ87L1QjIBOWGEv3dkFhBENsRLjG 824qkwmzDiahe4Q2bDcBwCq94XPOslgNiEUagw9JrCXU2lzpcS D1jj2jexY31V5itnvqNe1pgua1oMTlOSPOFtaezWtFhFtN3px/UpuEwEOJJv4cdPQFR9w7zGDqdGn1SxodBptLCcsycrRMTxIKlb J6F0ML2jNSoNHPix+q0WHjc81sqeGAe8gQJ3DfvPqEDGMSvVok ZbFUVFhXWIpSqnEU4QtGxAEKsrMU+qVDqKolDcxBqNU5zFHexM I4auYvDZmuaLTaeVp9dFKFJGFNOUuoze1KT2txWfU0NnunTtZa IeQftOJ80sY6atQ/ScKn/lDX/wBS1+OwTajKjXiQcPh/Y0ND5D0Wc2hsdzHtcztMNKiPrfJ0205PG7Dor+SPivOh4zV2zx A9wvUqy8l6G4jJXBO5wJ+6ZK9brBMT2iPQyivCHCTSOIjUOE8I MQFPaUEFPBQBZSTEkEp9hUM9QDdPtqf3zRNsYjPVMaDTw0CJsM 5WVHfUIH3rKBqSeaMZ/l0BFp0S8tY2+ZwHlqb7hAN00D9/FXvR+j2DUPzpDeMAwTykj0HNLq5D9puDwbaLA1viTxJ5bhwCM2 lKexsqSxq5/arfjAW0oUOthcziY+da8XaABI8R7q0LbKtqOlx5PdmPAAzPwVc M9tVG23F720WC5gu5NHdn1nzHBXGCwQptAG5Rth4XOX13avccv JoKt4U
3zV/LPARpyuGnf9/v/ZGhIhItQjTgeN1BxLFaVQoVdqFxRV6aqMYxaHEsVRimJxTP12K OWK0rU1FfTV6SC9iZ1Sm9WuspJ6ENtJPFNS+qSFNLQTqpIIgXY 2n5NLSD49keqiVWkxO4QOQkn4k+qn5UJzUaEKnRAcHRDhFxvgg 346LdbK23Te1rajsrwACXWa4gah3PnCxxppNsqnRWPRXU0w04u 45Rx9P1WFw21qlEjK8hsiW6tjf2TaVqG1a+YZO0wgS6QQIndO+ xtxUfU+tOfFub+b6ElzRtpl7GAsAkvpC5gQ6o1p3HiR6nchNxZ zd3sGoaQdm7WcSO5Gkg753xC6cewuIeWuiNIIaWGZvqZg20y8Z gtLDseXVaYBcR2XAfVAmeNonyS6/yOeeJ11PZzm3rNRBtBxAIptvTfUbNQ6Uy0OB7NpzCNfJGq4ksA fEtcQSTIbTbkHeLQbSCZiBNyjtwNhe2Us3aE6+JEei6ME3tFwb JGpE8Leyy/wB2X1xV/a/uOkmhv7190l1y7NRUTB/4d3i1V9NJJXGMRtsOIovIMGDpypuI97rbYBoFCiAIApU4AsB2B uSSWX1Vc+06kjJJLIuvZwVHjz2cR979+5XUlfKefax2MPkKf2G/BSHpJKB/1TQk5JJBhPUPEJJIrXlW11U4pJJC1bVUSokkqSGuhdSQHSkF1J AdchOSSQDCmrqScAFYXHiPijVz8o4biDPONJXUlcR06BGWFpuj v9J+IXUlVTPa3KaUkk2kcSSSQb//2Q==http://i576.photobucket.com/albums/ss206/Hellraiser10247/CopyofShaiya_by_Vvn1987.jpg